مصدر يكشف سبب اصرار ايران على تولي الفياض منصب وزير الداخلية

قال مصدر سياسي مطلع يوم الخميس إن إيران مصرة على ان يتولى زعيم حركة “عطاء” فالح الفياض منصب وزير الداخلية في الحكومة العراقية الجديدة التي يرأسها عادل عبد المهدي.

وعزا المصدر سبب ذلك الاصرار الى ان إيران تسعى من تولي الفياض وهو مقرب منها المنصب المذكور لضمان حركة التنقل التجاري مع العراق عبر المنافذ الحدودية البرية بعد ان فرضت الولايات المتحدة الامريكية الحزمة الثانية من العقوبات على طهران.

واضاف المصدر ان “إيران تخشى من ان تتسنم وزارة الداخلية شخصية بعيدة عنها، ولا تجاملها، و تتناغم مع رغبات واشنطن”، مبينا ان “طهران تسعى الى ان تكون الدول المجاورة منفذا في التعاملات التجارية بعد تشديد الخناق عليها اقتصاديا من قبل امريكا”.

وتتحدث تقارير اعلامية عن وجود خلاف بين كتلتي الإصلاح والبناء بشأن المرشح لمنصب وزير الداخلية فالح الفياض، الذي لم يتمكن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي من تمريره داخل قبة البرلمان بعد الفيتو الذي وضعه عليه زعيم التيار الصدري وداعم تحالف “سائرون”، مقتدى الصدر.

وصوت البرلمان العراقي نهاية شهر تشرين الاول الماضي على 14 وزيرا من حكومة عادل عبد المهدي الجديدة، فيما ارجأ التصويت على 8 وزراء.

وارجأ البرلمان التصويت على وزارات الدفاع، الداخلية، الثقافة، التربية، العدل، التخطيط، التعليم العالي، والهجرة بسبب الخلاف على مرشحيها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close