واشنطن تستبدل سفيرها في بغداد بآخر “أشد انتقاداً” لطهران

قال مصدر مطلع الخميس إن الرئيس الامريكي دونالد ترامب سيعين ماثيو تولر سفيراً جديداً في العراق بدلاً من دوغلاس سيليمان.

وتولى سيليمان منصبه منذ عام 2016، وسيحل محله تولر وهو سفير حالي لدى اليمن وهو واحد من ابرز المنتقدين للسياسات الايرانية في المنطقة.

ولطالما تعرضت السفارة الامريكية في بغداد الى انتقادات شديدة من منتقدين بسبب “تغاضيهم” عن النفوذ الايراني المتصاعد في العراق.

وقال المصدر إن ترامب سيعين قريباً تولر ليكون سفيراً جديداً لدى العراق بدلاً عن زميله سيليمان. ورفض المصدر الافصاح عن اسمه.

ولم يصدر عن البيت الابيض أي بيان.

ويمتلك تولر تجربة خاصة مع ايران بحكم عمله في اليمن، وغالبا ما كان ينتقد دعم ايران للحوثيين في اليمن وكذلك لنفوذها في المنطقة.

وليس من الواضح ما اذا كان تولر سيبقى على مواقفه المعلنة ضد الجمهورية الاسلامية عندما سيتولى منصبه رسمياً في العراق.

وتولر عمل سابقاً نائبا للسفير في السفارة الأمريكية في القاهرة، ومستشار سياسي في السفارة الأمريكية في بغداد، ونائبا للسفير في السفارة الأمريكية في الكويت، ومستشار سياسي في السفارة الأمريكية في الرياض، ورئيسا للمكتب الأمريكي في عدن، ونائبا للسفير في الدوحة.

وسبق له العمل كمسؤول سياسي في السفارة الأمريكية في لندن ومسؤول سياسي وقنصلي في السفارة الأمريكية في الأردن. كما تولى تولر في واشنطن عددا من المناصب، منها نائب مدير مكتب شؤون الخليج الشمالي ومسؤول مكتب الشؤون المصرية في وزارة الخارجية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close