وزير كوردستاني يطالب بمحاكمة مسؤولين من نظام صدام لا يزالون طلقاء

طالب وزير التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة اقليم كوردستان يوسف كوران يوم الاربعاء بضرورة تقديم اشخاص من اتباع النظام السابق الى العدالة لتورطهم بعمليات الانفال والابادة الجماعية، محذرا من ان عدم محاسبة هؤلاء سيكون دافعا لتكرار مثل هكذا جرائم.

وقال كوران في كلمة له خلال المؤتمر المنعقد في اربيل للتعريف بالمقابر الجماعية والمنعقد في اربيل ان تلك “الجرائم اصبحت جزاء من الهوية الكورد في العراق”.

واضاف “تعرضنا الى العديد من عمليات الابادة الى الان لا يوجد في الجامعات والمراحل الدراسية المختلفة ما يعرف بهذه الجرائم بالشكل المطلوب”، مردفا بالقول انه “الى الان لم نعط هذا الامر حقه”.

وتابع كوران الى انه “الان لم نستطع ان نقدم المسؤولين عن هذه الكوارث والاعمال الى القضاء”، مشيرا الى ان “هؤلاء اذا لم تتم محاكمتهم فسيكون دافعا وحافزا لتكرار هذه المسألة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close