مئة عامٍ من الحروب!!

يوم الإثنين وفي الساعة الحادية عشر من اليوم الحادي عشر من الشهر الحادي عشر سنة ألفٍ وتسعمئةٍ وثمانية عشر , إنتهت الحرب العالمية الأولى (28\6\1914 – 11\11\1918) , تلك الحرب التي حسبوها ستنهي كل الحروب , لكنها أنجبت حروبا وحروبا.

وكانت بين ألمانيا , هنغاريا , أوستريا , والدولة العثمانية من جهة , وبريطانيا وأمريكا وروسيا وإيطاليا وفرنسا واليابان من جهة أخرى , وسقط فيها سبعة عشر مليون قتيل , سبعةُ ملايين منهم من المدنيين, وأصيب فيها سبعة وثلاثين مليون إنسان.

ولا يُعرف لماذا إنزلقت الدولة العثمانية بهذه المعادلة الغير متكافئة والواضحة النتائج؟!!

وقد قتلت الحروب خلال القرن العشرين ما يقارب المئتي مليون إنسان وفقا لمعدل الإحصاءات , والبعض يرى أقل من ذلك بعشرين أو ثلاثين مليون.

وما يميز تلك الحرب عن سابقاتها أن تكنلوجيا القتل قد بدأت تتطور وأستخدمت الطائرة فيها لأول مرة ,وبعض المتفجرات الجديدة , ومنها إنطلقت تكنولوجيا السلاح والعتاد , وتمادت في تطورها فشهدت الحرب العالمية الثانية ما يشير إلى ذلك.

فتقنيات القتل قبل مئة عام لا يمكن مقارنتها بتقنياتها اليوم , لأن تلك الحرب قد فتحت شهية جديدة ذات ربحية عالية وهي تجارة السلاح وصناعته.

وفي حقيقة الحرب العالمية الأولى أنها وضعت البشرية على سكة حرب عالمية دائمة , ما توقفت حتى اليوم , حيث صارت الدول الثرية تهدر أموالها في شراء الأسلحة , التي تجتهد شركاتها بإدامة أسواقها وتوسيعها , ولهذا فأن الحروب ديدن مقيم ولن تخلو منه الأرض , ما دامت شركات تصنيع الأسلحة في ذروة إنتاجها.

وما قتلته الحرب العالمية الأولى لا يُقارن بما تقتله الحرب العالمية الدائمة , التي تلغي حياة الملايين من البشر كل عام بين قتل وتشريد وتهجير وتدمير وإمتهان فظيع لأبسط حقوق الإنسان.

إنها متواليات الحروب الهندسية التي أطلقتها الحرب العالمية الأولى , والتي يحتفي العالم اليوم بمرور مئة عام على نهايتها , وفي جوهرها أنها بدأت وما إنتهت , ولن تنتهي أبدا , لأن إقتصاد القوة مبني على بيع السلاح , اللازم لقتل المزيد من البشر , فنسبة القتل تتناسب طرديا مع زيادة عدد سكان الأرض.

ويبدو أن الحروب وباء يستوطن النفوس البشرية , وهو أشرس من الطاعون والإنفلونزا!!

فهل من إرادة سلمٍ ووقفة ضد حرب؟!!

د-صادق السامرائي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close