برشلونة.. ليلة الأرقام القياسية السلبية

.حقق فريق ريال بيتيس، الأحد، فوزا عريضا على برشلونة وفي معقله “كامب نو” بأربعة أهداف مقابل 3 في الأسبوع رقم 12 في الدوري الإسباني “ليغا” في ليلة حملت العديد من الأرقام السلبية للبارسا.

المواجهة أمام ريال بيتيس كانت أول مباراة على الإطلاق تشهد تسجيل النجم ليونيل ميسي لهدفين أو أكثر على أرض “كامب نو” ويخسرها فريق برشلونة في النهاية.

الهزيمة أعادت للأذهان المرة الأخيرة التي يتلقى فيها برشلونة 4 أهداف على ملعبه في

مباراة رسمية، وذلك قبل 15 عاما، حين خسر أمام ديبورتيفو 4-2 في أبريل 2003.

كما أفسدت الهزيمة فرحة الحارس الألماني تير شتيغن، بعدما أصبح أكثر حارس ألماني يشارك في الليغا بإجمالي 92 مباراة، متفوقا على الحارس بودو إلغنر (91 مباراة).

رباعية بيتيس أنهت رقم برشلونة بعدم الهزيمة على ملعبه في الدوري لـ 42 مباراة متتالية، والتي كانت سلسلة النتائج الأفضل في أكبر 5 بطولات دوري في القارة الأوروبية.

بات المدير الفني كيكي سيتيين لفريق ريال بيتيس المدرب الوحيد الذي يفوز على قطبي الكرة في إسبانيا ريال مدريد وبرشلونة في سانتياغو برنابيو وكامب نو، خلال المواسم الـ 10 الأخيرة من الدوري الإسباني.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close