بمناسبة مرور 60 عاما على تبادل السفارات بين بغداد وبراغ

حفل احتفائي عراقي، ومعرض صور ومعالم متميزة، وعروض ازياء تاريخية في العاصمة التشيكية
متابعة: سلوان الناشئ
——————————————————————
بعـد تهيئة حثيثة تليق بأهمية المناسبة، نظمت سفارة العراق لدى تشيكيا احتفاء مهيباً لأحياء الذكرى السنوية الستين لتكامل العلاقات بين بغداد وبراغ على مستوى السفراء، وذلك على كبرى صالات فندق “دبلومات”..
وحضر الحفل مسؤولون رسميون وسياسيون، وسفراء ودبلوماسيون، وشخصيات عامة، من التشيك والعرب والأجانب، إضافة لجمع كبير من أبناء الجالية العراقية المقيمين والعاملين في تشيكيا ومدعوين آخرين، الى جانب طاقم السفارة والعاملين فيها …
وألقى السفير احسان العوادي في بدء الحفل كلمة ترحيبية توقف خلالها عند أبرز محطات العلاقات بين بلاده، وتشيكيا، منوهاً الى تعاظمها خلال السنوات الأخيرة، وفي مجالات متعددة، وتمثلت ايضا بزيارات متبادلة رفيعة المستوى للمسؤولين في البلدين. كما تحدثت الكلمة عن العديد من الشؤون العراقية الاخيرة، والراهنة، ومن بينها الانتصار على ارهاب داعش الاسود، وانتخاب رئيس الجمهورية، وتشكيل الحكومة الجديدة، والسير حثيثا نحو عراق آمن مزدهر وسعيد.
ومن جهتــه، اكد ضيف الشــرف، نائب وزير الخارجية التشيكي، مارتين سمولك، في كلمته بالمناسبة الشكر والتقدير لإقامة هذا الحفل، منوهاً الى الحرص المشترك على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلديــن.
هذا وقد شهد الحفل الذي دام ساعتين فعاليات عديدة، وبهيجة، من بينها معرض صور ومعالم بارزة، وعرض لأزياء عراقية عريقة، وفيلم يوثق لمحطات في العلاقات العراقية – التشيكية في مراحل مختلفة، الى جانب توزيع هدايا تذكارية لحضور وضيوف الحفل. وقد قامت الفضائية الاخبارية العراقية بتوثيق الفعالية، واجراء لقاءات بالمناسبة، وعلى ان تعرض في وقت قريب لاحق .
* بــراغ/ بابيلون للأعلام www.babylon90.com

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close