لتكن لنا وقفة ، بخصوص اهانة محافظ الموصل لاحد مدراء المدارس في الموصل ” !

في اليابان اتفق الجميع ، ان موقع المعلم ياتي في المرتبة الثانية بعد الامبراطور ، وهذا سر ّ تفوق اليابان العلمي . وحين سئل ذات يوم امبراطور اليابان عن اسباب تقدم بلده في فترة قصيرة ، فكانت اجابته ، ( بدأنا من حيث انتهى الاخرون ، وتعلمنا من اخطائهم ) ، ومنحنا المعلم حصانة الدبلوماسي وراتب وزير ..

مما يجدر به الذكر ، ان المعلم في الغرب عامة يحظى باجلال وتقدير لدى كافة شرائح المجتمع حد التقديس ..

لو عدنا للصدمة التي تلقيناها وتلقاها الشارع من احد مدراء مدارس نينوى وما يقوم به من ضرب وتعنيف للطلبة ، فعل منافي و غير مقبول ، لا مهنيا ولا انسانيا ولا اخلاقيا ولا دينيا ولا حضاريا ، فهو سلوك لا ينم عن شخص مسؤول تربوي وانسان تمرس في ميادين العلم والمعرفة وله باع وخدمة 27 عاما في مجال التربية والتعليم ..

واما بالنسبة للسيد المحافظ ، فلا شك انه مسؤول مميز في واجباته ومسؤولياته ، حقق مواقفا تستحق الاشادة بها ضمن حدود المطالبة بالحق والعدل لدى كل من المسؤول والمواطن ، ولكن هذا لا يعني انه يتجاوز حدود الممكن للحصانة التي يتمتع بها صنّاع الاجيال ومربيهم باهانتهم على الملأ ، هذاخطأ فادح يجب ان يحاسب عليه ، والذين اشرنا الى اقرانهم في الغرب وما يتمتعون به من اكرام وتقدير ..

لو تأملنا كلاهما ، المحافظ والمدير ، لوجدنا ان كلاهما مفتونان بالقيم الغربية بشكل عام ، من حرية وقانون راسخ ومبادئ ثابتة ومختلف انواع القيم ، واحتسابها مقياسا للحضارة وجميع مؤشرات التقدم .ولكن لو برزنا موقفهما في بلدهما لوجدنا ، انهما لا يكيدان لشعبهم ووطنهم ومسؤولياتهم ذلك الالتزام ولا التطبيق ولا الاحترام الواقع على عاتق كليهما …

يقول البليهي :

القضية الحقيقية ، هو ان نكون صادقون في تزكية انفسنا ونحن بوضع لم ولن يكون اسوء مما هو عليه الان . ولا سيما اننا اصبحنا اضحوكة العالم حين ابدعنا بقطع الرؤوس والتفجير .. واُ ضيف انا ، وتفنّنا في الفجور والبربرية والسبي ووأد المرأة ونفي العقل الى المجهول ودمرت الاثار بدعوى الاصنام ..

واخيرا واقولها باسف ان كلا هما ، منبهران بالحضارة الغربية والاشادة باصحابها .. !

فلعلنا منهم ، فعلا نستفيد ولكن …. !

بقلم : سندس النجار

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close