نائب يتهم الحشد بالحصول على ملايين الدولارات من النقاط الكمركية

اتهم عضو بمجلس النواب العراقي، الخميس، الحشد الشعبي بالحصول على ملايين الدولارات من النقاط الكمركية بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كوردستان.

ونقل موقع الحزب الديمقراطي الكوردستاني عن جمال كوجر عضو اللجنة المالية بمجلس النواب العراقي قوله “مع ان المجلس اصدر قرار رفع النقاط الكمركية بين العراق وإقليم كوردستان وصادقت عليه رئاسة مجلس الوزراء ووزارة المالية كونها غير قانونية وغير دستورية، لكن النقاط هذه مازالت تعمل ولم ترفع بعد، وهم مستمرون في استيفاء المبالغ المالية والضرائب من المواطنين”.

وأضاف كوجر ان “عدم الإلتزام بالقرار وتنفيذه يعود لسببين الأول يعود الى الفوضى الموجودة في العراق وعدم وجود مركزية القرار، وكمثال فإن الحكومة اصدرت قراراً بإعادة واردات مطار النجف الى المركز لكن ديناراً واحداً لم يعد الى خزينة الدولة والحكومة ليست لديها أي معلومة عن مطار النجف”.

وأشار الى ان “الجيش العراقي متواجد في المناطق المتنازع عليها بالإسم فقط، فهي في الحقيقة واقعة تحت سيطرة الحشد الشعبي، الذي يصول ويجول ويحكم في المنطقة حسب اهوائه بعد احداث 16 اكتوبر”.

وأوضح ان “فرق ومجموعات الحشد يحصل على ملايين الدولارات يومياً عن طريق تلك النقاط التفتيشية والكمركية وتحت مسميات متنوعة، وهم غير مستعدين للتنازل عن هذه الخيرات التي تصلهم عبرها، ونحن كبرلمانيين كورد مارسنا ضغطاً وسنتقدم بشكوى الى مجلس النواب حول أسباب عدم رفع هذه النقاط الكمركية”، منوهاً الى ان “على حكومة إقليم كوردستان ممارسة الضغط على الحكومة الإتحادية لتنفيذ القرار حيث لايمكن إدارة الدولة العراقية بهذه الصيغة والآلية”.

وتابع “في كركوك إضافة الى النقطتين الرئيسيتين هناك العديد من النقاط الكمركية الفرعية، وكذلك في نينوى هناك العديد من النقاط الكمركية المقامة بين العراق والإقليم ينتفع منها الحشد الشعبي ويجمع مبالغ مالية طائلة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close