فوز كاتب عراقي بجائزة الملتقى للقصة القصيرة لعام 2018

أعلنت جائزة الملتقى للقصة القصيرة، اليوم الاثنين، عن فوز الكاتب العراقي ضياء جبيلي بالجائزة عن مجموعته القصصية “لا طواحين هواء في البصرة”.
وتنافس على الجائزة “مأوى الغياب” لـ منصورة عز الدين، دار ممدوح عدوان – دمشق، دار سرد – بيروت،”ابتكار الألم” لـ محمد جعفر، من الجزائر صادرة عن منشورات الاختلاف، “كونكان” لـ سعد محمد رحيم، من العراق، صادرة دار نينوى للدراسات والنشر، “لا طواحين هواء فى البصرة” لـ ضياء جبيلي، من العراق، صادرة دار سطور للنشر والتوزيع، “هل تشتري ثيابي” لـ بلقيس الملحم، السعودية، مكتبية المتنبي.
لجنة الجائزة أشارت إلى تقارب مستوى أعمال مجاميع القائمة القصيرة، وأن كل مجموعة قصصية قدمت عالمها المتفرد بصوت كاتبها ووعيه ومفردته.
وخلصت اللجنة بعد نقاش مطول ومتشعب وبالإجماع إلى أحقية فوز الكاتب جبيلي، كونه راوح في طول قصصه بين القصص القصيرة جداً والقصص الطويلة.
وتناول موضوعات الحرب بأسلوب يجمع بين الواقعية والفانتازيا. بسرد ساخر حوّل الحرب إلى موضوع تساؤل كبير بأهمية ما يجرى من عبث وعدمية ورغبة صادقة بالنجاة من عبثية الموت.
قصص المجموعة ترصد انعكاسات ثلاث حروب على العراق بدءا من الحرب العراقية/الإيرانية، وحرب الخليج، وموجة التطرف التى لا يزال يغصّ فيها العراق حتى اليوم.
وعليه يحصل ضياء جبيلي على مبلغ وقدره (20,000 ألف دولار أمريكي) إضافة إلى درع وشهادة الجائزة، بينما فاز كل من الكتّاب الأربعة الآخرين في القائمة القصيرة بمبلغ وقدره (5,000 آلاف دولار أمريكي) ودرع وشهادة الجائزة.
وتقرر أن يتم ترجمة المجموعة إلى اللغة الإنكليزية بالتنسيق مع ناشرها والاتفاق مع دار نشر إنكليزية أو أمريكية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close