عبد المهدي يهدد بالتعامل مع حالة باعتبارها “ملف فساد” ويحذر من “ترهل الدولة”

حذر رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، اليوم الثلاثاء، من “ترهل” الدولة العراقية، ملوحا باتخاذ “اجراءات لازمة”.

وقال عبد المهدي في المؤتمر الاسبوعي انه “سيتم التعامل مع تعطيل المنفعة العامة كملف فساد”، مشددا “لن نسمح للمفسدين بأن يتخفوا خلف اي شيء بعد الان”.

وتابع “نعمل على جرد ومسح اسماء موظفي العقود والاجور اليومية تمهيدا للتعامل مع هذه الشريحة”.

ونوه عبد المهدي الى ان “الدولة اصبحت مترهلة بشكل لا يمكن السكوت عنه، ولابد من اتخاذ الاجراءات اللازمة”.

واضاف ان “ميناء الفاو يمثل مصلحة عراقية عليا وسندافع عن مصالحنا وسيادتنا وعلاقاتنا مع دول الجوار”.

وأردف “مؤمنون بالانفتاح على دول الجوار، بشرط ان نحافظ على مصالح البلد العليا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close