الحياة بين الكورد / تأريخ الأيزيديين / 1

المؤلف …جون س . كيست

ترجمة … عماد جميل مزوري

دار النشر … سبيريز / دهوك / أربيل / كوردستان العراق لعام 2011 م

شكرآ للسيد والباحث الأيزيدي ( سليمان دخيل ) الذي أرشدني على وجود هذا الكتاب القيم في محافظة ( دهوكا داسنيا ) دهوك المحترمة الشعب والحكومة …………

وأعتقد أن لديه نسخة منها وأرجو وأطلب من حضرته والآخرون الذين يمتلكون نفس الكتاب ومشكورون أن يشاركونني في ( الصح ) والترقب والأستشارة وتمديح وتأيد وأنتقاد وشرح وتوضيح أهم النقاط والكلمات والجمل والأسطر التي سأقوم ب ( أعادة ) نشر بعض المقتطفات منها هنا وعلى شكل حلقات متتالية أو بين حين وآخر والسبب ………….؟

لكوني وحسب قرأتي وتحليلاتي وآرائي الشخصية الدائمة قد وجدت فيهما شئ من ( الظلم ) والغدر والخيانة بحقنا نحن ( داسني ) الأيزيديين الكورد الأصالة والجغرافية والقومية واللغة و من جانب أحفادنا أو أخوتنا في الأنسانية والوطن من ( بى سرمان ) المسلمون الكورد.؟

وقبل ( العرب ) والترك والفرس والمغول وغيرهم كذلك قد وجدت فيه ( أستغلال ) ومحاولات خفية للبعض من الجهات ( فه له ) البعثات المسيحية التبشيرية الغربية بتنصير الأيزيدين الى جانبهم في ( دولة ) أرمنستان ووصولآ الى ( كوردستان ) العراقي الحالي.؟

الغريب في أمرنا وجهلنا نحن الأيزيديين وقبلهم ورغم كل شئ ظلمآ وظلامآ بحقنا ومن جانب الجميع قد نظلم ونخدع أنفسنا وننكر وجودنا قبلهم جغرافيآ وقوميآ ودينيآ وووووووو…

أقصد هنا وعندما يأتينا ( رحالة ) مؤلف كاتب زائر صحفي ما……. ومشكورآ الى ( لالش ) بيت الأمير والشيخ والقوال والفقير وووووووويقول أنتم الأيزيديين ( عقيدة ) أو ديانة شمسانية عريقة قد وجدتم وظهرتم على صخور وجبال ( لالش ) كوردستان الكبرى وقبل ( الأسلام ) والشيخ عدي وبآلاف السنين التي سبقت زمانهم ……………

لكننا نقول لهم ( شيخادي ع ص ) قد وجدنا على أيديه وأصحابه المجهوليين الأصالة والأسماء الثلاثية سوى ما هو موجود وهو اللقب مثل شرف الدين وآمادين وسجادين وبابادين وووووو.؟

1.الصفحة 11 المقدمة الطبعة المنقحة….

يقول الكاتب ……………قبل بضع سنوات قمت وعائلتي بزيارة قرية في تركيا يقطنها الأيزيديون والأيزيديون ( طائفة ) من الكورد ……………..؟

2.الصفحة 17 يقول …………..قد حالفني حظ أستثنائي بتوفر فرصة اللقاء مع أثنين من المشاركين الرئيسيين في تأريخ الأيزيديين في القرن العشرين ………..الراحل اللواء أ ج بي دبليو هيوستن والأميرة ( ونسا أسماعيل ) الأموي.؟

كما أعتبر نفسي محظوظآ لحصولي على فرصة اللقاء بأخ الأميرة ونسة …الأمير ( معاوية ) وووووأنا مدين له بمعلومات قيمة فيما يتعلق بالعائلة الأميرية ………………

3.الصفحات 47 و48 الشيخ آدي وعقيدته.؟

ولد في حوالي 1075 م في القرية اللبنانية ( بيت فأر ) ووووووووووووكان والده مسلمآ.؟

أما أمه فهي ( يزدا ) ووووووووقبل ميلاد ( عدي ) آدي كان وادي البقاع اللبناني القصد يخضع لحكم الخلفاء الفاطميين الشيعة ولكن التغييرات كانت آتية.؟

4.الصفحة 50 …..ذهب عدي الى بغداد عندما كان شابآ ودرس على أيدي ( الغزالي ) وكان من بين زملائه الطلاب ( عبد القادر الكيلاني ) الكوردي.؟

في حوالي نهاية القرن ( 10 ) غادر آدي بغداد منسحبآ الى لالش.؟

36كم شمال شرق الموصل وهو أعلى أرتفاعآ من المكان الذي وجد فيه ( الناسك ) المسيحي أيث اللأها ووووووهذه المنطقة التي سكنت فيها قبيلة هكاري الكوردية.؟

وووووووووعقيل المنبجي الذي أعطى الشيخادي ( خه رقه ) خرقته الأولى.؟

بأستثناء الحج الى ( المكة ) العام 1116م برفقة الكيلاني.؟

فأن الشيخادي قضى معظم حياته الباقية معتزلآ بوادي لالش.؟

كان الشيخادي ينزل احيانآ من لالش ليلقي الدروس والمواعيظ على أهل السهل ( نينوى ) …..في زيارة له الى الموصل في حوالي 1160م شاهد ( طفل ) يدعي مظفر الدين الذي اصبح فيما بعد حاكمآ لأربيل.؟

5.الصفحة 52 بمرور الزمن اصبح الشيخادي معروفآ بالطاعة والتقوى ووووويذكر احد مريديه انه كان يستطيع تلاوة ( القرآن ) بكامله مرتين في الليلة الواحدة.؟

تتجسد التعاليم الصوفية للشيخادي في ( 4 ) كراسات وبعض الترانيم مثل …

أ.أعتقاد اهل السنة.؟

ب.كيف تربي الروح.؟

ج.تذكرة الخليفة.؟

د.تذكرة الشيخ قايد والمريدين الآخرين.؟

جميعهما تدعو الى الألتزام الشديد بتعاليم عقيدة الأسلام.؟

ففي الصفحة 54 يقول الكاتب ……المخطوطة الرئيسية لكتابات الشيخ آدي ( الصوفية ) نسخت بدمشق في العام 1509م ووووووومحفوظة في مكتبة الدولة ببرلين الغربية .؟

6.الصفحة 106 ….نظرآ لتكرار وتخبط الموضوع أو بالأحرى بسبب كثرة ( أسلمة ) الشيخ آدي وأصحابه قفزت الى هذه الصفحة أعلاه حيث تقول …………..القبيلة الأيزيدية الرئيسية آنذك والآن هي ( داسني ) نعم داسني التي تعيش عند قدمات الجبال وووووووووووو

الصفحة 112 في عام 1534م شن سليمان حملة ضد خليفة اسماعيل وووووووووووبعد احتلال بغداد قام السلطان ووووووووووووبأعدام ( أمير سوران ) وعين أيزيديآ وهو حسين بك الداسني ليكون حاكم أربيل.؟

7.الصفحة 114 في بداية القرن ( 17 ) الميلادي نجح الأيزيديين بجبل سنجار في الحاق هزيمة نكراء بالقائد العسكري العثماني نصوح باشا.؟

في هذه الصفحة و115 نقرأ ونحلل ونعرف بأن ( داسني ) الأيزيديين كانوا موجودون ومنتشرون ورؤساء قومهم في ( لالش ) وخانقين جنوبآ وعقرة والسليمانية شرقآ وهكاري شمالآ وغربآ من كوردستان الكبرى والمحتلة قوميآ ودينيآ ومنذ أكثر من ( 1000 ) عام ولحد اليوم.؟

كذلك وهنا تظهر علامات ( الصراع ) العائلي الأميري / حسين بك وجاسم بك على ( السلطة ) وخيرات لالش والسناجق وغيرهم ولحد اليوم ……………

تعين أيزيدي ( والي ) محافظ لمحافظة نينوى الموصل.؟

نفس الصفحة 115 تقول ….

في العام 1649م قام الوزير الأعظم / الباب العالي ( قره مراد باشا ) بتعين الداسني ( ميرزا بك / ئيزيدي ميرزا واليآ / محافظ على الموصل برتبة باشا.؟

في الصفحة 116 وبسبب ( الكذب ) والنفاق والغدر تمت أزالة وقتل ( ميرزا بك ) وعلق رأسه في طوب قابي من جانب ( اوليا جلبي ) ومؤيديه ………………..

8.الصفحة 119 وعند قرأة وتحليل ذلك الحوار الذي جرت بين ذلك ( الكذاب ) والغدار والمنافق اوليا جلبي التركي والبعض من ( الأمراء ) والقادة الداسنيين الأيزيديين سنرى بأنهم حاولوا وبكل الطرق تجنبهم من ( الشر ) والصراع الطائفي الأسلامي ( الشيعة ) ضد السنة وغيرهم ولكن ودون أية جدوى بأن ( عدي ) شيخادي الأول كان أحد أتباع ( الأمام ) الحسين.؟

لكنه سخر من تلك المعلومة وقال أنه كان صحابيآ للنبي محمد.؟

أبتداء من الصفحات 119 – 138 وأكثر سنلاحظ كيفية و ( أستغلال ) ونية البعض من الأشخاص والبعثات البريطانية – الفرنسية والأسؤ من ( سايكس – بيكو ) التبشيرية المسيحية تحوم حول تنصير الأيزيديين فقراء الحال والأحوال الى جانبهم عندما تقول ………..في العام 1672م صادف الراهب الكرملي أحدى القبائل الأيزيدية ( المهاجرة ) للقرن 17.؟

هل صحيح أن الأيزيديين في ( شنكال ) سنجار كانوا قطاع الطرق.؟

ففي الصفحات 139 و140 ووو يقول الكاتب وعلى لسان من …………………..؟

سجل القرن الثامن عشر ذروة ( النهب ) والسلب لدى ايزيديي ( شنكال ) سنجار…..؟

الذين اضحوا مصدر ( الخوف ) على كل قافلة تمر بين الموصل وماردين وووووووووووهذه الاعمال ( الشريرة ) لم تذهب دون عقاب…………؟

وووووووانطلقت الحملة ( التأديبية ) ضدهم في الأعوام 1715 و1753 و1785 وو…….

من هنا وحسب رأي وتحليلي الشخصي الدائم أستنتج بأن ذلك الشيخ المرحوم ( عدي ) شيخادي الأول والثاني وحتى شرف الدين وئيزيدي ميرزا وحسين بك ووووووووووووووكانوا من مؤيدي ومساندي تلك ( الخلافة ) الأسلامية السنية المذهب و التركية العثمانية الجغرافية و القومية واللغة ( خوندكار ) في أسطنبول .؟

ولكن قد أضطرت وأجبرت تلك الخلافة وبواسطة ( الكذب ) والنفاق والفتنة والتحريض من جانب جيرانهم وقبل اولياء جلبي وغيره وقرروا ( معاقبة ) أهلهم وقومهم اليزيدي في ( شنكال ) سنجار بسبب تلك الأعمال الغير مناسبة ولطخ سمعتهم وعقيدتهم ( داسني ) المسالمة ………..

عند الأعتراض من جانب ( البعض ) اليزيدية وقبل الكتابة والتعليق أرجو ويجب عليهم الأستماع وأولآ الى ( قول )…..أدعية منسوبة الى الشيخ عدي الثاني عندما يقول …….

أ. حمده اللا ز ئاديا ئه م فافارتن ز رافديا وه ها فيتن سه ر بشكا سنيا.؟

الحمدالله من العدويين الذين فرقوننا من الروافض ( شيعة ) ووضعوننا على المذهب السني.؟

أو عندما يقول ….ئه وا ل اردا نه بيى ئومه تيى وه ل ئه زمانا شيخيى سنه تى.؟

هو نبي الأمة في الأرض وشيخ السنة في السماء.؟

.ب. ( حقيقة ) ومضمون أغنية ( ئيزيدي ميرزا ) وكيف ولماذا حارب ( الصفويين ) الشيعة وأهل الموصل ( السنة ) المذهب قد قاموا بقتل ( 2 ) من أخوته حيدر وعمر .؟

10.الصفحة 297 وفي ختام الحلقة ووجود جملة أيزيدية شجاعة وبطولية رائعة تقول ……….. كيف تصدقون نحن ( طائفة ) مسلمة ومرتدة عنكم وديننا يسبق دينكم وبآلاف السنين.؟

الى حلقة قادمة من هذا الكتاب القيم مع الشكر للجميع

بير خدر الجيلكي

المانيا في 6.12.2018

rojpiran@gmail.com

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close