مودريتش يفتح النار على رونالدو وميسي!

فتح قائد المنتخب الكرواتي لكرة القدم لوكا مودريتش صانع ألعاب فريق ريال مدريد النار على زميله السابق كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي ومنافسه الارجنتيني ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة، وذلك بسبب عدم حضورهما أي حفل لتوزيع جوائز العام الحالي .
وأنهى مودريتش هيمنة كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على الكرة الذهبية التي امتدت لعشرة أعوام بعد تتويجه بها لعام 2018، كما نال أيضاً جائزة أفضل لاعب في أوروبا من اليويفا، وأفضل لاعب في العالم من الفيفا.
وقال في حوار أجرته معه صحيفة سبورتسك نوفوتسي الكرواتيه انه يرى أن عدم حضور رونالدو وميسي أي حفل لتوزيع جوائز العام فيه قلة احترام للاعبين الآخرين، مشيراً إلى أنهما لا يحضران إلا إن كانا ضامنين التتويج بالجوائز.
وأضاف قائد المنتخب الكرواتي لكرة القدم : لا أستطيع القول لماذا قرر أحد الأشخاص عدم حضور الحفل، هذا خيارهما، بالنسبة لي من غير المنطقي عدم الحضور .
وتابع :أعتقد أنهما يحبان الظهور حينما يفوزان بالجوائزحيث ان تصرفات كهذه غير عادلة بحق اللاعبين الآخرين، الجماهير، اللعبة، وأخيراً تجاه المصوتين الذين منحوهما الجوائز طوال الأعوام العشر الماضية و لكن أعتقد أن كل شخص يتصرف كما يريد.
وأكد مودريتش على أنه يستحق الكرة الذهبية لهذا العام رغم اعترافه بأن ميسي ورونالدو يستحقانها دائماً لو كان الأمر عائداً إلى المهارة والموهبة فقط.
وأردف قائلاً : بالنسبة لي الأمر بسيط جداً، رونالدو وميسي استثنائيان وسيطرا على اللعبة في السنوات العشر الماضية، إنهما يقبعان فوق بقية اللاعبين بشكل واضح. لكن هذه جائزة سنوية، معظم اللاعبين والمدربين وأساطير اللعبة والصحفيين والجماهير صوتوا لنفس الفائز مضيفا هل الجميع مخطئ؟ إذا كنت تريد منح الجائزة بالاعتماد على المهارة فقط، حينها يجب أن تلغي عملية التصويت وتعطي جميع الجوائز لميسي ورونالدو.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close