بريطانيا ترفض منح تأشيرات الدخول للعراقيين

نشرت صحيفة الغارديان موضوعا لماثيو ويفر تناول فيه الجهود التي تبذلها بريطانيا في العراق والمعوقات التي تواجهها.

ويقول ويفر إن المشروعات التي بدأتها بريطانيا قبل سنوات لمواجهة حالة الفوضي في العراق في فترة مابعد الحرب أصبحت تواجه معوقات كبرى بسبب السياسات الحكومية المعادية للمهاجرين في لندن.

ويوضح ويفر أن مشروعا حكوميا لتدريب العراقيين في مجالات الخدمة المدنية في الجامعات البريطانية المختلفة تلقى ضربة مؤجعة مؤخرا بعدما رفضت الداخلية البريطانية منح العشرات من المتدربين العراقيين تأشيرة الدخول لبريطانيا.

ويضيف ويفر أن برنامجا تموله وتنظمه الحكومة البريطانية أيضا لمواجهة العنف والتفرقة بين الجنسين في مناطق اقليم كوردستان واجه أيضا معوقات مشابهة بعدما رفضت الداخلية البريطانية منح تأشيرة الدخول لستة من أعضائه.

ويوضح ويفر أن هؤلاء الأعضاء تلقوا الدعوة لحضور مؤتمر في بريستول الشهر الماضي كان يفترض أن يكون بمثابة ثمرة عملهم الدؤوب في البحث والذي استمر نحو عامين.

ونقل ويفر عن منظمي الفعاليتين اتهامهم للداخلية البريطانية بمضاعفة حجم الفشل البريطاني في الحرب في العراق بتقويض الجهود المبذولة لمواجهة أثاره.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close