ترامب: قواتنا “هزمت داعش في سوريا” وكان سببنا الوحيد للبقاء

اعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب ان قوات بلاده تمكنت من هزيمة تنظيم داعش في سوريا.
وقال ترامب، “ألحقنا الهزيمة بداعش في سوريا وهو السبب الوحيد لبقاء القوات الأميركية هناك خلال فترة رئاستي”.
وأكد مسؤولون أميركيون، الأربعاء، أن واشنطن تبحث سحبا كاملا للقوات من سوريا مع اقترابها من نهاية حملتها لاستعادة كل الأراضي التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش.
وإذا تأكد هذا فسوف يضع نهاية للافتراضات حول وجود أطول أمدا للقوات الأميركية في سوريا، دافع عنه وزير الدفاع جيم ماتيس ومسؤولون أميركيون كبار آخرون للمساعدة في ضمان عدم عودة التنظيم للظهور.
وبالتزامن، قالت وزارة الخارجية الروسية، الأربعاء، إن وجود القوات الأميركية في سوريا أصبح عقبة خطيرة أمام التوصل لتسوية سلمية، واتهمت واشنطن بالإبقاء على قواتها هناك بصورة غير قانونية.
وذكرت المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، في إفادة صحافية، أن “الوجود الأميركي غير القانوني في سوريا أصبح عقبة خطيرة في طريق التسوية”.
وفي أبريل/ نيسان الماضي، أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، يريد عودة القوات الأميركية من سوريا بأسرع ما يمكن.
وقال البيت الأبيض وقتذاك في بيان، إن “الرئيس كان واضحاً في أنه يريد عودة القوات للوطن بأسرع ما يمكن”.
وأضاف: “إننا مصممون على سحق تنظيم داعش بشكل كامل، وتوفير الظروف التي تمنع عودته. بالإضافة لذلك نتوقع اضطلاع حلفائنا وشركائنا الإقليميين بمسؤولية أكبر عسكريا وماليا لتأمين المنطقة”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close