ردا على ترامب.. بريطانيا تقول داعش لا تزال تمثل تهديدا

قالت بريطانيا إن تنظيم داعش لا يزال يمثل تهديدا حتى وإن كان لا يسيطر على أراض، وذلك تعليقا على قول الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن التنظيم مني بالهزيمة في سوريا.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان بعد أن بدأت الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا “لا يزال يتعين عمل الكثير، ويجب ألا نفقد رؤية الخطر الذي يشكلونه. داعش، حتى وإن كانت بلا أراض، ستظل تهديدا”.

وأضاف البيان “كما أوضحت الولايات المتحدة، هذه التطورات في سوريا لا تشير إلى نهاية التحالف العالمي أو حملته. سنواصل العمل مع الدول الأعضاء في التحالف من أجل تحقيق هذا”.

وقد أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن “الوقت حان” بالنسبة الى الجنود الأميركيين للعودة الى الوطن من سوريا، بعد سنوات على قتالهم ضد تنظيم داعش هناك.

وقال ترامب في رسالة بالفيديو تم بثها على موقع تويتر “لقد انتصرنا”، معلنا هزيمة التنظيم الإرهابي. وأضاف “لقد دحرناهم وأنزلنا بهم هزيمة قاسية. لقد استعدنا الأرض”.

وتابع ترامب “لذا فإن أبناءنا، شبابنا من النساء والرجال (…) سيعودون جميعا، وسيعودون الآن”.

وجاءت رسالته في نهاية يوم حمل مفاجأة في واشنطن مع انتشار الأنباء عن نية الرئيس الجمهوري سحب نحو 2000 جندي أميركي متمركزين في سوريا.

وأفاد دبلوماسي أميركي أن قرار ترامب تم التوصل اليه بشكل نهائي يوم الثلاثاء.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close