التربية العراقية تصدر توضيحا على منهج التربية الاسلامية: لم يسيء لاحد

قالت وزارة التربية ان كتب التربية الاسلامية لجميع المراحل الدراسية “تخلو من أي اساءة” لأي مكون في المجتمع العراقي وأن ما يروج له البعض عبر مواقع التواصل الاجتماعي عار عن الصحة.
جاء ذلك في بيان للوزارة، مبينا ان الطبعات المعتمدة في كتب التربية الاسلامية للمراحل كافة هي طبعة العام الدراسي 2016/2017 و 2017/2018 وعام 2018/2019 والطبعة التي ستعتمد في العام الدراسي القادم 2019/2020، “ومما يؤسف له استمرار مسلسل الكذب والافتراء وتزييف الحقائق التي يمارسها البعض واخرها وليس اخيرا الادعاء الباطل بوجود موضوعات في المنهج العراقي تتنافى مع قيم المجتمع العراقي من خلال عرض صفحة مأخوذة من منهج لا حدى الدول المجاورة في العراق والادعاء زوراً وبهتاناً بأنها موجودة في المنهج العراقي”.
واضاف “ان مما يؤسف له ايضا محاولة البعض زج الرموز الدينية المحترمة ذات المكانة الرفيعة في المجتمع العراقي والعربي والعالمي في هذا الامر عبر إيصال صفحة مزورة وهذه سابقة خطيرة لم تحصل سابقا وهي غريبة على العراقيين ودخيلة على تقاليد العمل الاعلامي العراقي المشهود له بالأمانة والدقة والصدق في تناول الامور ، وفي ختام البيان استغربت الوزارة الإساءة اليها في هذا الوقت ولا تعلم ما هو الافتراء القادم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close