بالفيديو.. محلل عراقي: هناك خلاف بين الحزب الديموقراطي والاتحاد الوطني على منصب وزارة العدل

قال نجم القصاب الكاتب والمحلل السياسي، إن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ومجلس النواب أخفقا للمرة الخامسة في استكمال تشكيل الحكومة العراقية، جاء ذلك تعقيبًا على إخفاق البرلمانالعراقي مجدّداً في التصويت على استكمال حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، مع استمرار الخلافات حول وزارتي الداخلية والدفاع، هذا بالإضافة إلى أن البرلمان العراقي صوت على تعيين نوفل بهاء موسى وزيرا للهجرة والمهجرين وكذلك شيماء الحيالي وزيرا للتربية، وفي الجلسةنفسها صوت البرلمان بعدم منح ثقته لفيصل الجربا وزيراً للدفاع بينما تم تأجيل التصويت على وزير الداخلية بسبب اختلال النصاب، هذا وقد دعت رئاسة المجلس رئيس الوزراء لحسم مرشح العدل واستبدال مرشح الدفاع.

وأضاف القصاب خلال مداخلته مع الإعلامية سهام عبد القادر، بالنشرة الإخبارية المذاعة على فضائية الغد، أن هناك بروز للعديد من الكتل السياسية التي كبرت يومًا بعد يوم ووجودالكثير من الزعماء السياسيين الذين يريدون إفشال حكومة عادل عبد المهدي وإفشال التجربة السياسية بعد عام 2003، موضحًا أن هناك توسع بين خلافات الكتل السياسية لاسيما في الدورات والحكومات السياسية.

وأشار المحلل السياسي، إلى إنه يوجد خلاف بين الحزب الديموقراطي والاتحاد الوطني على منصب وزارة العدل، لافتًا إلى أن حل أزمة استكمال الحكومة العراقية مرهون بإنهاء خلافاتالكتل السياسي.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close