سعاد ياسين و القيادة الحكيمة في البحرين

احمد كاظم
المحامية البحرينية سعاد ياسين تتكلم عن القيادة الحكيمة لآل خليفة في ادارة الدولة و مشاركة المواطنين الفعالة في البحرين بينما لم تذكر منع الشيعة من الترشيح و التصويت و هم 75% من السكان الاصليين.
المحامية سعاد لم تذكر كذلك السجن و التعذيب و القتل للأكثرية الشيعية من قبل العائلة الحاكمة (المستوردة) من خارج البحرين لأنها تعتقد ان الجرائم ضد الاكثرية الشيعية (قانونية) و ليست جرائم.
جرائم العائلة المالكة البحرينية استنكرتها الامم المتحدة و لجنتها التحقيقية و منظمة العفو و منظمة هيومن رايتس ووش و منظمات اخرى و مع ذلك تعتقد المحامية سعاد انها (جرائم انسانية).
جريمة اخرى عظيمة للعائلة المالكة البحرينية هي اسقاط الجنسية عن الشيعية و هم سكان البحرين الاصليين و في نفس الوقت (استيراد مواطنين) من دول اخرى بدلهم.
المحامية يجب ان تعلم كونها محامية ان اسقاط الجنسية ليس ممنوعا بل محرما في كل القوانين السماوية و الوضعية و العائلة المالكة البحرينية غير مستثناة من ذلك الا من قبل آل سعود و آل نهيان لانهم من نفس الطينة الفاسدة.
يا سعاد: محاولاتك لتبييض وجه آل خليفة سخيفة لان جرائهم استنكرها العالم و كونك محامية و نائبة لرئيس جمعية المحامين هذا التبييض معيب قانونيا و اخلاقيا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close