رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية د. قتيبة الجبوري : من أولويات عملنا لجنتنا إكمال مشاريع قوانين التعيين المركزي …

لخريجي العلوم وفصل وزارة البيئة عن الصحة

أعلن رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية الدكتور قتيبة ابراهيم الجبوري أن من أولويات عمل لجنته في مطلع العام المقبل انجاز عدد من مشاريع القوانين المهمة كقانون الضمان الصحيوشمول خريجي كليات العلوم بالتعيين المركزي وفصل وزارة البيئة عن الصحة بعد المشاكل البيئية التي لحقت بالعراق مؤخرا .

وقال في بيان اليوم ” ان من أولويات عمل لجنة الصحة والبيئة النيابية في مطلع العام المقبل إكمال مشروع قانون الضمان الصحي بالتعاون مع وزارة الصحة، وإكمال مشروع قانون شمولخريجي كليات العلوم بالتعيين المركزي، وإصدار قرار بفصل وزارة البيئة عن وزارة الصحة وإعادتها كما كانت وزارة مستقلة، نظراً لأهمية الملف البيئي في العراق خصوصاً بعد كل المشاكل البيئية التي تعرض لها البلد مؤخراً كنفوق أعداد هائلة من الأسماك، والتلوث البيئي الحادفي محافظة البصرة ومشكلة الملوحة، فضلا عن المواقع الملوثة بالإشعاع والتي تتجاوز 55 موقعاً، ولكون هذه الوزارة تحظى بأهمية كبيرة في الدول المتقدمة وتعد من الوزارات السيادية “.

وأضاف الجبوري ” ان لجنتنا ستسعى الى دعم عمل وزارة الصحة والارتقاء بواقع الخدمات الصحية التي تقدمها المؤسسات الصحية في عموم العراق للمواطنين، ودعم جهود الحكومة والوزارةفي إعادة اعمار وترميم المؤسسات الصحية في المناطق المحررة، ومعالجة شحة الأدوية والمستلزمات الطبية في عموم العراق، كما تشد اللجنة على يد الوزير الجديد الدكتور علاء العلوان وتثني على جهوده ومساعيه في النهوض بالقطاع الصحي “.

وتابع ” كما ستتابع لجنتنا عمل الوزارة ضمن دورها الرقابي لتشخيص أي خلل ومعالجته، وستقدم الى السيد الوزير تقارير مفصلة عن بعض الأشخاص الذين يتصدرون بعض المواقع القياديةفي الوزارة ممن عليهم مؤشرات سلبية خلال المرحلة الماضية لغرض استبدالهم بأشخاص آخرين مشهود لهم بالنزاهة والمهنية “.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close