طريق الشباب (حلقة ثقافية) البساطة في الحياة فن!

* د. رضا العطار

عندما نقول: اننا يجب ان نعيش المعيشة الفطرية، ونتوقى السذاجة البساطة، نجد اننا نقع في التباسات و اشتباهات كثيرة. فإن الحيوان يعيش المعيشة الفطرية اي انه يقنع بما تزوده به الطبيعة من طعام ومأوى،سواء أكان مخبئ في ديسة او حُجرا في كهف، وليس هذا ما يقنع انسان، ولكن هناك المهيشة الفطرية التي يطلبها الفيلسوف او الرجل الحكيم حين يستغني عن عشرات بل مئات الاشياء التي يقتنيها غيره فتبهظه بعبئها وتكاليفها، دون ان يقتنع بها.

ولذلك يجب ان نترك عبارة المعيشة الفطرية ونقول: اننا يجب ان نحيا الحياة الفنية. ففي الفن البساطة، ولكنها بساطة تشبه (السهل الممتع) إذهي ثمرة الثقافة العميقة التي استخلصنا منها اسلوبا وهدفا للحياة حتى استطعنا ان نستغني عن كثير من الزوائد والنوافل.

ونحن حين نقرأ قصيدة ونعجب بابياتها او حين نقرأ قصة ونفكر في الاسلىب الذي اتخذه المؤلف وفي الهدف الذي رسم. في انه اذا كان من الممتازين قد ارتفع ببطله الى صورة او طراز في صميمه من فن الحياة.

فلِم لا نمارس فن الحياة ؟ ولِم لا يرتفع الشاب الى ان يكون كذلك البطل الذي يُقرأ عنه ويُعجب به في القصص العالية.

هناك فنون كثيرة: كالرسم والبناء والنحت والموسيقى والغناء. وكلها فنون جميلة. لا يُعد الانسان انسانا الا اذا كان قد احس بجمالها، او مارس بعضها، ولكن هناك فنا هو فوق هذه الفنون جميعها، وهو (فن الحياة) اي ماذا انت صانع بحياتك ؟ ما هو الهدف الذي ترمي اليه، من هذا العمر الذي قد يبلغ الثمانين او اكثر ؟ ما هو بيت القصيد من هذا العمر ؟ ثم ايضا ما هو الاسلوب الفني الذي تتخذه كي تحقق هذا الهدف ؟

قد يقال ان الاسلوب هو الفن وان الهدف هو الفلسفة ولكن عند الرجل الحكيم الذي ايعنت شخصيته يندمج الاثنان بل ينعدم الثلاث، الفن الفلسفة الحياة، جميعها شيء واحد ىالرجل الحكيم يصل الى نوع من الحياة الفطرية،ليست عبارة بالضرورة الحيوانية. ولكن حياة لزوم ما لا يلزم. كما يقول المعري. حيان الفن العالي الذي نستغني به عن عشرات الاشياء ولكنا نطلب اشياء لا يطلبها العميون غير الفنيين.

* مقتبس من كتاب طريق المجد للشباب للعلامة سلامة موسى.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close