طالباني: لن اعترف بشرعية 16 اكتوبر الجريمة والخيانة ولو يحكمونني 60 سنة

عبر رئيس مجلس محافظة كركوك بالوكالة ريبوار طالباني يوم الخميس عن شكره لزعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني بشأن موقفه من الحكم الصادر بحق الاول، واصفا الحكم بأنه “سياسي ومحاولة للانتقام منه”.

وقال طالباني في مؤتمر صحفي عقده اليوم في اربيل ردا على الحكم الصادر بحقه “اشكر موقف الرئيس مسعود بارزاني، وقد بعث برسالة مهمة الى الاطراف السياسية في العراق”.

واضاف ان “الحكم الصادر بحقه من القضاء العراقي يعد سياسيا، وانتقاما من المواقف التي عبر عنها هو بعد احداث 16 اكتوبر”.

وتابع طالباني ان “الدستور العراقي لا يسمح باستخدام الجيش والقوات الامنية في الصراعات والخلافات السياسية”، مؤكدا ان “رفع علم كوردستان في كركوك امر دستوري وقانوني وهذا العلم كالعلم العراقي وقد صوت مجلس المحافظة على رفعه كما صوت ايضا على استفتاء الاستقلال”.

و اصدرت رئاسة محكمة استئناف كركوك الاتحادية يوم الاربعاء حكما غيابيا يقضي بالحبس البسيط لمدة 6 اشهر بحق رئيس مجلس المحافظة ريبوار طالباني.

واتخذ طالباني من مدينة اربيل عاصمة اقليم كوردستان محلا لإقامته بعد احداث 16 اكتوبر عام 2017.

وكان اقليم كوردستان قد اجرى في 25 ايلول من العام ذاته استفتاء شمل المناطق المتنازع عليها بينها كركوك اذ ايد 93% من المصوتين الاستقلال عن العراق مما دفع الحكومة الاتحادية بشن عملية عسكرية واستعادة مناطق النزاع وانسحاب قوات البيشمركة منها في 16 اكتوبر من العام ذاته.

وصدر الحكم بحق طالباني وفق المادة 331 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 المعدل.

يشار الى ان المادة 331 من قانون العقوبات العراقي تنص على “انه يعاقب بالحبس وبالغرامة او احدى هاتين العقوبتين: كل موظف او مكلف بخدمة عامة ارتكب عمداً ما يخالف واجبات وظيفته او امتنع عن اداء عمل من اعمالها بقصد الاضرار بمصلحة احد الافراد او بقصد منفعة شخص على حساب اخر او على حساب الدولة”.

وكان زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني وجه رسالة تعقيبا على الحكم الصادر بحق طالباني قال فيها قرار محكمة كركوك المتعلق بإلقاء القبض الطالباني، رئيس مجلس محافظة كركوك ومعاقبته، قرار سياسي بإمتياز ولاعلاقة له بموضوع القانون والقضاء”.

واضاف “لقد وقف ريبوار الطالباني ضد خرق القانون والدستور، وكرئيس لمجلس محافظة كركوك دافع عن مصالح جميع مكونات المحافظة”.

وتابع بارزاني ان “مثل هذه القرارات لاتخدم أبداً الوضع السياسي ولاتعالج المشكلات، بل تعمقها. لذلك ندعو المؤسسات الفدرالية والأطراف ذات العلاقة والحكومة الفدرالية الى ضرورة وضع حد لمثل هذه القرارات السياسية التي لاتخدم مصلحة العراق ومشكلات كركوك”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close