العراق بحاجة الى حكومة عراقية

منذ تحرير العراق قبل اكثر من 15 عاما والعراق يسير من فشل الى فشل اكبر واكثر ومن كارثة الى كارثة اشمل واوسع والسبب معروف هو عدم تشكيل حكومة عراقية واحدة بل هناك حكومات متعددة مختلفة حكومة سنية وشيعية وكردية وتركمانية كما تكونت في كل حكومة من هذه الحكومات حكومات مختلفة متضاربة مع بعضها حيث أصبح كل رئيس كتلة كل شيخ عشيرة رئيس حكومة خاصة له جيش وله علم واصبح لكل حكومة من هذه الحكومات خطة خاصة بها وبرنامج خاص بها مضاد ومعارض لخطط وبرنامج الحكومات الاخرى وهكذا اصبح العراق سفينة تقودها مجموعات كل مجموعة تسيرها حسب رغبتها وشهوتها الخاصة بها لهذا نرى السفينة (العراق) لا يتقدم خطوة واحدة وانما بدأ يرسوا الى القاع وهذا يعني اذا استمرت الحالة يعني غرق العراق ارضا وبشرا وهذا يعني الجميع تسير الى الفناء بما فيها الحكومات الكثيرة الا من كانت مهمته هي حرق غرق العراق والعراقيين فمثل هذا هناك من وعده بأنقاذه في حالة انجاز مهمته حتى هذا من الصعوبة انقاذه لان الذي وعده رغم الخدمة المهمة والكبيرة التي قدمها له لكنه ينظر اليه نظرة ازدراء و يتعامل معه كوضيع وحقير ويرى في بقائه ضرر عليه وهذا ما رأيناه في بعض المجموعات التي خانت وطنها وشعبها بالاعتماد على اعداء الشعب
وهذا يعني لا يمكن انقاذ العراق الا بتشكيل حكومة عراقية عراقية عراقية واحدة صادقة مخلصة اي ان العنصر الذي يشكل هذه الحكومة ان يكون عراقي يفتخر ويعتز بالعراق منطلقه العراق هدفه الاول وحدة العراق ووحدة العراقيين وخدمة العراق والعراقيين وحماية العراق والعراقيين حكومة واحدة موحدة هدفها الوحيد ة بناء عراق حر موحد مستقل

يجب ان يكون للحكومة خطة كاملة وشاملة بعد دراسة دقيقة وموضوعية لكل مشاكل ومعانات وطموحات الشعب بكل اطيافه وكل الوانه وكل اعراقه وكل محافظاته تحتوي على كل السلبيات التي يجب ازالتها وكل الايجابيات التي يجب وضعها والسعي بجد وصدق وأخلاص لتنفيذ هذه الخطة بتضحية ونكران ذات لا يفكرون بمصالحهم الخاصة ولا منافعهم الذاتية بل كل الذي يهمهم مصلحة الشعب ومستقبله فهو شغلهم الشاغل
وضع العراق وضع مرتبك قلق مخترق من قبل اعدائه وهذا يتطلب حكومة مسئولين مخلصين صادقين لا تاخذهم في تطبيق الحق لومة لائم يتطلب منهم العمل 48 ساعة وليس 24 ساعة في اليوم وحماية اموال وثروة العراقيين بكل امانة واخلاص من كل سرقة من كل تبذير واسراف والكف عن الكماليات والحفلات والاحتفالات والكف كذلك عن ما هو غير ضروري
كما يتطلب خفض رواتب المسئولين الكبار مثل اعضاء البرلمان ورئاسة البرلمان وزراء الحكومة ورئيس الحكومة التقليل من عناصر الحمايات كما يجب الغاء الامتيازات والمكاسب الخاصة باعضاء البرلمان ومنع النثريات التي تمنح للمسئولين ويجب محاسبة ومعاقبة كل من لا يضع اموال العراقيين في محلها وتقليل العطل وحث العراقيين على العمل الطوعي ويجب ان يكون ابناء المسئولين زوجاتهم اقاربهم في المقدمة
كلنا رأينا بنت الرئيس الامريكي ايفانكا تعيش بين العوائل التي هجرها الاعصار الذي ضرب المدن الامريكية وكانت توزع الخبز على المهجرين فهذا لم نشاهده في العراق للاسف
مهدي المولى

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close