معصوم : العبادي ذكي…!!

#علاء_الكاظمي

لم يتردد رئيس الجمهورية السابق فؤاد معصوم بالإجابة عن سؤال عبر إحدى الفضائيات(قناة الفرات) بشأن رآيه بالعبادي بعد أربع سنوات قضاها معه .

كانت اجابة معصوم واضحة وصريح حيث قال : العبادي شخص ذكي ثم استرسل بالمديح ليقول : لكنه لم يكن حرا طليقا بالعمل في إشارة منه الى التدخلات بالعمل الحكومي من قبل الجهات السياسية والضغوط التي كانت تواجهها حكومته .

حديث معصوم كان واضحا وبدون لف ودوران حيث عرج لموضوع مهم اخر وهو ان المصلحة العامة للبلد كانت مع تكليف شخصية العبادي و إبعاد المالكي رغم انه كان صديق جدا لمعصوم وبحسب تعبيره .

حديث معصوم ربما سيجابه بموجة من الامتعاض من جيوش المالكي الالكترونية

التي تروج للاكاذيب وتستهدف ابو يسر ، ولا غرابة ان يتعرض معصوم للتسقيط او التنكيل ، فجماعة عباس الموسوي وياسر صخيل وحتى سعد المطلبي يصرون على تقديس المالكي رغم ان الشعب العراقي ما يزال لليوم يفع ثمن تلك الحقبة المظلمة من تاريخ العراق والتي سبقت عام 2014 ولا نريد ان نخوض فيها مجددا …!!

اعود للقول ان ذكاء العبادي جعله يدير دفة الحكم ببلد ثلث اراضيه محتلة ..

و ذكائه انهى طموح برزاني واعادة المناطق المتنازع عليها وأعيدت هيبة الدولة برمتها .. وحافظنا على وحدة العراق ارضا وشعبنا بعد ان وأدت الطائفية خلال تلك الفترة

لا نقول ان فترة حكم العبادي لم تكن فيها اخطاء . ولكن للتاريخ فربما كانت الاقل اخطاءا وهي فترة ذهبية للعراق من حيث الانجازات الامنية التي يقطف العراقيين اليوم ثمارها ..

فهل سيكون عبد المهدي بنفس ذكاء العبادي ويحقق ربع ما انجز سابقا ..

المعطيات تشير الى الحكومة الحالية ماتزال تعاني ، وربما لن تستمر .. ولكن دعونا نتأمل خيرا وننتظر …

ولكنها قراءه سريعة في اول 3 اشهر من العمل فان عبد المهدي ما يزال يراوح مكانه … فكيف سيكون قادرا على مواصلة العمل والاستمرار..

ان غدا لناظره قريب

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close