ميركل تدعو أردوغان للرد على الانسحاب الأمريكي من سوريا “بضبط النفس وإبداء المسؤولية”

بحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والمستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، في اتصال هاتفي جرى بينهما اليوم الأحد، التطورات الأخيرة في سوريا خاصة بعد سحب الولايات المتحدة قواتها منها.

وذكرت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية، مارتينا فيتز، أن ميركل “أعربت عن أملها في أن ترد تركيا على الإعلان عن سحب القوات الأمريكية من سوريا بالحفاظ على الضبط النفس وإبداء المسؤولية”.

وشددت ميركل في المكالمة، حسب فيتز، على أن تنظيم “داعش” الإرهابي لا يزال يمثل “خطرا ملموسا”، كما “أشارت إلى دور تركيا” بالنسبة إلى التطورات في سوريا وحولها، خاصة في مسألة استقبال اللاجئين السوريين.

من جانبها، نقلت وكالة “الأناضول” عن الرئاسة التركية قولها في بيان إن أردوغان وميركل ناقشا “العلاقات الثنائية بين تركيا وألمانيا والتطورات في سوريا وحركات الهجرة غير النظامية إلى أوروبا ومكافحة الإرهاب”.

وذكر البيان أن الجانبين اتفقا على مواصلة الاتصال الوثيق من أجل متابعة نتائج القمة الرباعية حول سوريا والتي جرت في اسطنبول أواخر أكتوبر الماضي، فضلا عن متابعة مرحلة ما بعد قرار الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا.

ويجري هذا الاتصال في الوقت الذي تستعد فيه تركيا لشن عملية عسكرية جديدة ستكون الـ3 لها في سوريا من المتوقع أن تستهدف “وحدات حماية الشعب” الكردية وتنظيم “داعش” شمال وشرق الأراضي السورية.

وشهدت العلاقات بين تركيا وألمانيا في السنوات الماضية موجة من التصعيد بسبب حزمة من القضايا الخلافية، لكن توجها نحو حلحلة هذا التوتر بدأ في الأشهر الأخيرة لا سيما بعد زيارة أردوغان إلى ألمانيا في أواخر سبتمبر حيث أجرى لقاء مع ميركل.

المصدر: الأناضول + وكالات

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close