(نفاق شيعي)..(لقاء رامسفلد صدام.. يغضبهم).. (عدم لقاء ترامب مع فاسدي الشيعة) يغضبهم؟

بسم الله الرحمن الرحيم
النفاق والتناقض لدى (شرائح من الشيعة) بمنطقة العراق.. واضح لدينا وضوح الشمس.. لمعرفتنا بان منطلقاتهم ما هي.. ومصادر قرارهم التي يرهنون انفسهم بها.. معروفة.. ولكن لنبين اولا النفاق والتناقض معا.. (فهم يقلبون الدنيا لمجرد لقاء وزير امريكي ببداية الثمانينات هو رامسفلد مع صدام ولم يكن رامسفلد انذاك وزير دفاع، حيث كان مبعوث الى الشرق الاوسط من قبل الرئيس الامريكي ريغان).. فتم حياكة نظرية المؤامرة من قبل (المعارضينلصدام الموالين لايران.. ومقرهم ايران).. ضد امريكا.. ليأخذ اللقاء اكبر من حجمه.. (رغم ان رامسفلد وصف صدام بعد اللقاء هذا بانه عنيد وعنجهي).. ورغم ان (امريكا ارسلت موفدها لصدام.. ضمن نظرية .. من جابرك على المر غير الامر منه).. ورغم (ان امريكا لم تستقبل صدامعلى اراضيها، ولم يزر اي رئيس امريكي العراق بزمن الطاغية صدام)..

ومع ذلك نسال هل المفروض ان تقاطع امريكا العراق انذاك.. في وقت (بغداد اصبحت لا تبعد اكثر من 100 كيلو متر عن الجيش الايراني، والخميني يهدد بالوصول لكربلاء.. ويعلن صراحة دعمه لاسقاط الانظمة الحاكمة بدول المنطقة).. فهل كان البعض يريدون ان (يسقط العراق بيد الخميني حاكم ايران)؟؟ وليس هذا فحسب (ليزحف بعدها للكويت والخليج).. فاليس (صدام والخميني) معا ذوي توجهات توسعية.. (الاول بمنطلقات قومية.. والثاني منطلقات دينيةذات نعرة قومية ايرانية)..

ولا ننسى رفع الخميني شعارات العداء ضد امريكا والموت لشعبها (300 مليون نسمة).. (متناسين بان من اسقط صدام وموروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة عام 2003 هي امريكا نفسها ووزير دفاعها رامسفلد، ومن لعن روسيا لدعمها صدام هو نفسه محمد باقر الحكيم- نوثق باخر الموضوع.. فلم يظهر الحكيم يلعن روسيا).. ثم (لماذا عندما يلتقي صدام مع رامسفلد) يتم اتهام امريكا بان صدام عميل لها؟؟ ولكن يلتقي (المالكي والجعفري برؤساء امريكا) لا يتم اتهام امريكا (بان هؤلاء عملاء لها)؟؟ (ثم اليس سياسات الخميني العدائية ضد العالم والغير مبررة وخاصة ضد امريكا، هي من اكسبت صدام.. دعم دولي؟؟ من قبل دول كبرى واقليمية كانت ليس على وفاق مع صدام اصلا)..

ونسال لماذا عندما (استقبلت موسكو .. صدام باستقبال مهيب .. واهدت له اغنية روسية خاصة له تشيد به، ونوثق الفلم والاغنية باخر الموضوع).. ورفضت روسيا اسقاط صدامحتى النفس الاخير.. وتسليح صدام كان روسيا اساسا.. وكشف المخابرات الروسية السوفيتية محاولة لاغتيال البكر وصدام بالسبعينات ) وهذه دلائل على عمالة صدام للروس.. لا نجد من (الموالين لايران من شيعة ماما طهران) يتهمون صدام بانه عميل روسي؟؟ (فلماذا).. عندما (يلتقيصدام مع رؤوساء السوفيت الروس.. حلال) (يلتقي صدام مع دوبلوماسي امريكي) حرام؟ (نوثق الاستقبال الحافل للروس وحاكمها لصدام).

ثم اليس (خامنئي) اقام علاقات مع نظام صدام بالتسعينات بعد اكبر مجزرة بتاريخ الشيعة الحديث (قمع انتفاضة اذار 1991).. (نوثق بافلام لقاءات مسؤولين ايرانيين رفيعيالمستوى مع صدام.. باخر الموضوع).. ولم يتحرك الجيش والحرس الثوري الايراني لنصرة الثوار الشيعة العرب بالانتفاضة انذاك بالعراق، كما تحركوا لنصرة بشار الاسد ونظامه ؟؟ فماذا يدل ذلك؟ اليس كمال خرازي وزير خارجية ايران السابق كان يتردد على بغداد ولقاء صدام.. امنسنيا ذلك؟؟ (شاهدوا فلم اللقاء باخر الموضوع).. فهل حرام رامسفلد يلتقي صدام؟؟ وحلال كمال خرازي ان يلتقي به؟؟ اليس ايران نجادي كان يزور السعودية ويلتقي مع ملوكها وامراءها، رغم اتهامات شيعة للسعودية بانها نظام دكتاتوري..

وندرك الخداع والنفاق الشيعي الموالي لايران.. عندما نعلم بان هناك من يدعي منهم بان (صدام طاغية فلماذا تلتقي به امريكا)؟؟ سؤال (اليس بشار الاسد طاغية وحاكم اوحد.. فلماذا تقتلون انفسكم في سبيله)؟؟ (اليس نظام كوريا الشمالية نظام دكتاتورية اجرامي.. فلماذا تطبلون له ولايران التي تقيم علاقات معه).. (اليس الصين دولة يحكمها حاكم اواحد وحزب شيوعي ملحد اوحد).. فلماذا تقيم ايران علاقات معه.. وتستوردون منها البضائع؟؟ اليس الاتحادالسوفيتي نظام كان يحكمه حزب شيوعي اواحد وحاكم اوحد.. فلماذا ايران خميني وخامنئي اقاموا علاقات معه .. وتبادل زيارات معه؟ ثم اليس (النظام الايراني .. نظام الحاكم الاوحد. و حاكمها دكتاتور كفرعون.. كما وصفهم حسين الشيرازي نفسه)..

ولماذا لم يغضبكم زيارات المسؤولين السوفيت الروس لصدام والبعث طوال عقود.. وتزويد روسيا لصدام بمعظم ترسانته العسكرية من الدبابات والطائرات والصواريخ التي قمعفيها شعوب منطقة العراق وشيعته وكورده خاصة؟

ثم لماذا هذه الضجة لعدم لقاء الرئيس الامريكي ترامب.. عند زيارته لقاعدة عين الاسد.. وتعتبرونها (مس بالسيادة) بشكل يكشف نفاقكم.. ولا نعلم كيف مست السيادة اصلا؟؟فهل المفروض ان يلتقي ترامب مع زعماء ومسؤولي المنطقة الخضراء الفاسدين.. باعترافكم .. وغالبية شعوب منطقة العراق وشيعته خاصة قاطعوا الانتخابات عام 2018.. رفضا لفسادهم.. وتظاهر الشيعة العرب بوسط وجنوب ضدهم..

(فاذا امريكا تلتقي مع صدام رئيس جمهورية العراق انذاك) تغضبون.. (واذا امريكا ترامب لا يلتقي مع فاسدي بغداد) تغضبون؟؟ هل لان صدام سني .. وسياسيي بغداد يهيمنعليهم شيعة؟؟ ام الجواب واضح.. لان صدام غير مرضي عليه ايرانيا.. ولكن (برهم صالح رئيس الجمهورية، ورئيس البرلمان الحلبوسي، ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي) مرضي عليهم ايرانيا، كما قال المسؤول الايراني بان (ايران غلبت امريكا ثلاث مقابل صفر) ويقصد بان الرئاسات الثلاث (موالين لايران).. فهل المفروض ان امريكا تلتقي بمن ترضى عليهم ايران؟

ثم نسال.. من يدافع عن (روسيا) ويدعي بانها (حمت الاقليات بسوريا)؟؟ بتدخلها العسكري الدموي.. الذي جعل مدن سوريا مهدمة فوق راس اهلها، وتم تهجير وتشريد اكثر من 14 مليون سوري.. حالكم حال (ايتام البعث وصدام بالعراق) الذي يقولون (بان صدام والبعث بزمنهم الاقليات تم حمايتها ولم يتم تهجيرها) كلمة يراد بها باطل.. ايضا.. ليطرح سؤال من اجتث (المسيحيين واليزيديين بالعراق) ؟؟ اليس الاسلاميين انفسهم .. الذين كان للخميني ولاخوانالشياطين دورا بتقويتهم بالمنطقة..

(اليس ايران اليوم تجهر بان لديها قنوات اتصال مع حركة طالبان) والتقارير اكدت بان مقاتلي طالبان يتم تدريبهم من قبل الحرس الثوري الايراني، اليس ايران تدعم اخوانالشياطين .. وتفتخر بانها اولة دولة لهثت لدعم قطر التي تم محاصرتها لتهم الارهاب الموجهة للدوحة، اليس ايران تدعم حماس التكفيرية التي ترحم زعيمها اسماعيل هنية على اسامة بن لادن زعيم القاعدة، اليس ايران اول من وقفت مفتخرة بانها دعمت اردوغان ضد الانقلاب الذي حصلفي تركيا، في وقت اردوغان متهم بدعم داعش لسنوات؟ وشراء النفط المهرب من قبل داعش.. وتزويد داعش بالسلاح وتسهيل مجيءهم لتركيا وارسالهم لسوريا.. كما كانت سوريا باعتراف رجل ايران نوري مالكي بان دمشق دعمت و احتضنت ودربت الارهابيين من كل دول العالم و سهلت دخولهمللعراق.. للقيام بعملياتهم الارهابية.. لسنوات.. ولا ننسى اتفاقية الباصات بين حزب الله الايراني الولاء بلبنان وداعش بنقل الارهابيين الدواعش من حدود لبنان لحدود العراق..

ونرد على من قد يقول:

(لماذا المسؤول الامريكي التقى مع صدام السني الطاغية) ولم يلتقي مع (المسؤول الشيعي الفاسد) اليوم؟؟

الجواب/ لان صدام (كان يمثل العراق) .. انذاك.. بحكم هيمنته على الحكم كرئيس جمهورية.. ولم يعلن تبعيته (لاي دولة بولاية فقيه.. او خلافة.. او اي قيادة اقليميةخارجية).. فكان هو يعلن نفسه (قائدا ليس للعراق فقط بل لخارج الحدود).. تحت معرف (قائد الامة العربية، وهلم جر) من هذه الاوصاف .. (ولكن سياسيي الشيعة اليوم يمثلون باعترافهم سياسيات ايران، وموالاتهم لطهران).. ويعلنون صراحة عند ذكرهم (خامنئي الزعيم الايراني، بوليامر المسلمين.. والامام القائد، وعند ذكر ايران يصفونها بالجمهورية الاسلامية).. (فربطوا مصير العراق بايران بقطاعاته كافة، بعد اهمال القطاعات الصناعية والزراعية والكهرباء بالعراق بشكل متعمد باعتراف بهاء الاعرجي الذي اعترف بان ايران عملت على عدم نهوض القطاعاتالحيوية بالعراق ومنها الكهرباء) لتهيمن ايران على العراق اقتصادية وسياسيا وعسكريا عبر مليشياتها..

ونرد على من يدعي بان امريكا ضد الشيعة.. كذبتكم والله.. لم ينصر الشيعة بالتاريخ كما نصرتهم امريكا.. فامريكا قتلت زعماء السنة كصدام والزرقاوي وابو ايوب المصريواسامة بن لادن والقذافي وطالبان .. وغيرهم.. في حين لم تقتل اي زعيم محسوب شيعيا متورط بدماء الجنود الامريكان الذين اطاحوا بصدام.. كقيس الخزعلي واكرم الكعبي ومقتدى الصدر وامثالهم.. فماذا يدل ذلك؟

ونؤكد بان ايران ليست دولة تدافع عن الشيعة.. وغبي من يدعي بانها تقف لجانب الشيعة بالعالم

فايران.. تدافع عن مصالحها القومية العليا، وهي لا تخفي ذلك، فخير مثال، وقوف ايران لجانب ارمينيا المسيحية الارذوذكسية ضد جمهورية اذربيجان الشيعية بالحربالتي دارت بينهما في التسعينات على مقاطعة ناكورنوكرباغ.. ولا ننسى دعم ايران لحماس التي تكفر الشيعة، باعتراف احد ابواق ايران (د. عبد الامير العبودي) .. والتي من خلالها كان يروج معتقدا بان المشاهدين (سذج) بان ايران ليست طائفية لانها تدعم حماس التكفيرية؟؟ وطبعاحماس والفلسطينيين ارسلوا الاف الارهابيين والانتحاريين للعراق وفجروا عراقيين شيعة، اي لم يرسلون الارهابيين الى ايران.. وهذا يثبت بان الارهاب السني بالعراق كان بضوء اخضر ايراني..

ولا ننسى قطع ايران 42 نهر عن العراق وخاصة بوسط و جنوب الشيعي العربي، وملئ العراق بالمخدرات الايرانية المهربة من حدودها وتحت اشراف الحرس الثوري الايراني وادواتهامليشة الحشد الايرانية الولاء بالعراق، ولا ننسى دعم طهران للاحزاب والكتل والزعامات السياسية المحسوبة شيعيا بالعراق المتورطة بالفاسد وسوء الخدمات والوضع الامني المزري، وتاسيس ايران لمليشيات موالية لها وترفع اعلامها بنص بغداد وتجهر بالولاء لايران، وترفع صور زعماءايران بالعراق، بكل خسة وخيانة وعمالة.. وجعل ايران العراق ساحة لتصفية حساباتها الدولية والاقليمية بحرق العراق لسنوات بكل حقارة ايرانية .. وغيرها من الكوارث..

فلم (زيارة كمال خرازجي .. مع الرئيس العراقي السابق صدام حسين.. 2001)..

فلم (رئيس الجمهورية الايراني خاتمي.. مع الملك فهد السعودي)؟؟

فلم (لقاء نجاد الرئيس الايراني السابق.. مع ملك السعودية)؟

استقبال موسكو (روسيا) .. لصدام .. واهدائه اغنية روسية

محمد باقر الحكيم يلعن روسيا لدعمها صدام

…………………..

واخيريتأكد للشيعة العرب.. بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة منطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات،ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوعالمذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجادتقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close