“المالية” تطلب الحلبوسي للاشراف على اجتماعات الموازنة وضمانا من عبدالمهدي

دعا عضو اللجنة المالية النيابية هوشيار عبدالله الكتل السياسية الى وضع خلافاتها جانباً وجعل قضية الموازنة المالية تتصدر أولوياتها، مشدداً على ضرورة أن يترأس رئيس مجلس النواب اجتماعات اللجنة المالية النيابية ويشرف على مناقشة فقرات الموازنة بشكل مباشر.
وقال في بيان “بما أننا في اللجنة المالية سنبدأ يوم الثلاثاء القادم بمناقشة فقرات وبنود قانون الموازنة المالية للعام الحالي ووضع اللمسات الأخيرة عليه والاجتماع بالوزارات والهيئات والمختصين لنضمن موازنة عملية ودقيقة، ندعو الكتل السياسية كافة الى وضع خلافاتها جانباً والابتعاد عن الصراع حول المناصب والوزارات المتبقية من الكابينة الحكومية ولو بشكل مؤقت، والتركيز حالياً على قانون الموازنة لنتمكن من إنجازه وتقديمه للتصويت بأسرع وقت ممكن”.
وأضاف عبدالله “من الضروري جداً ان يترأس اللجنة المالية حالياً رئيس البرلمان السيد محمد الحلبوسي ويشرف على اجتماعاتها بشكل مباشر، نظراً لأنه كان له دور مهم في هذه اللجنة خلال الدورة السابقة، ولكون قضية رئاسة اللجنة لم تحسم حتى يومنا هذا، فضلاً عن وجود مجموعة من المشاكل الصعبة داخل قانون الموازنة، منها النسبة العادلة للمحافظات وتخصيصات المناطق المتضررة من العدوان الداعشي وحصة اقليم كوردستان، وحسم الملف النفطي بين حكومتي المركز والاقليم ومدى التزام حكومة الاقليم بالنسبة المحددة للتصدير من خلال شركة سومو، وتخصيصات البيشمركة وتثبيت موظفي العقود وتوفير الدرجات الوظيفية وغيرها”.
واكد “ضرورة حصول البرلمان من الآن على ضمانات من رئيس الوزراء بأن لايطعن بالمواد التي سنغيرها كما كان يفعل رئيس الوزراء السابق”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close