أكثر من ثلث الألمان يريدون تنحّي ميركل قبل نهاية ولايتها

بيّن استطلاع للرأي أن 38 في المائة من الألمان يرغبون في أن تترك المستشارة أنجيلا ميركل منصبها قبل انتهاء ولايتها عام 2021. وفي المقابل، قال 43 في المائة إنهم يريدونها أن تواصل عملها حتى نهاية الفترة التشريعية الحالية، بينما لم يبد 18 في المائة من المستطلَعين رأيهم في الأمر.

يذكر أن ميركل تخلت عن رئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي مطلع ديسمبر (كانون الأول) الجاري بعدما تولت المنصب على مدار 18 عاما. غير أنها قررت استكمال مهمات منصبها كمستشارة قبل مغادرة الحياة السياسية.

وأكد 66 في المائة من أنصار التحالف المسيحي، المنتمية إليه ميركل، و65 في المائة من أنصار حزب الخضر و48 في المائة من أنصار الحزب الاشتراكي الديمقراطي و47 في المائة من أنصار الحزب الديمقراطي الحر و50 في المائة من أنصار حزب “اليسار” أنهم يريدون أن تكمل المستشارة ولايتها.

وفي المقابل، ذكر 78 في المائة من أنصار حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي أنهم يريدون خروج ميركل من منصبها مبكراً، بينما أيّد 10 في المائة فقط أن تبقى في منصبها.

وقد أجرى الاستطلاع معهد “يوغوف” خلال الفترة الممتدة من 18 حتى 20 ديسمبر، وشمل 2021 شخصاً.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close