رداً على تصريحات روحاني: فرنسا تدعو إيران إلى وقف أنشطتها الصاروخية

رداً على تصريحات أطلقها الرئيس اللإيراني حسن روحاني، دعت الخارجية الفرنسية، طهران، اليوم الجمعة، إلى الوقف الفوري لكل الأنشطة المرتبطة بالصواريخ الباليستية التي يمكن أن تحمل رؤوساً نووية.

وقالت أنييس فون دير مول، المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية في مؤتمر صحفي يومي: «تذكر فرنسا بأن البرنامج الصاروخي الإيراني لا يتفق مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231».

وأضافت أن فرنسا «تدعو إيران إلى الوقف الفوري لكل الأنشطة المرتبطة بالصواريخ الباليستية التي يمكن أن تحمل رؤوساً نووية، بما في ذلك التجارب التي تستخدم تكنولوجيا الصواريخ الباليستية».

وكانت فون دير مول ترد على تصريحات للرئيس الإيراني حسن روحاني، يوم الخميس، قال فيها إنه سيتم إرسال قمرين صناعيين إلى الفضاء باستخدام صواريخ مصنوعة في إيران.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد رفض تحذيراً أمريكياً، أمس الخميس، من إطلاق مركبات فضائية وإجراء اختبارات صاروخية، مشدداً على أن بلاده ستطلق مركبات فضائية خلال الأسابيع المقبلة.

وقال روحاني: «نحن فخورون بصواريخنا الدفاعية وسوف نطلق أقمار صناعية في الأسابيع المقبلة عن طريق صواريخ محلية الصنع».

ووجه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو تحذيراً استباقياً لإيران من المضي قدماً في ثلاث عمليات مزمعة لإطلاق صواريخ إلى الفضاء قال إنها تنتهك قرار مجلس الأمن لأنها تستخدم تكنولوجيا الصواريخ الباليستية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close