مصادر : وساطات لفض الصراع بين العصائب والحكمة

كشف مصادر سياسية مطلعة، اليوم الجمعة، عن تدخل «وساطات» سياسية لفض «الصراع الإعلامي» القائم بين حركة ‹عصائب أهل الحق›، بزعامة قيس الخزعلي وبين تيار ‹الحكمة› بزعامة عمار الحكيم.

وقالت المصادر إن «عدداً من الشخصيات السياسية البارزة في بغداد، تدخلت كوسيط لفض الصراع بين العصائب والحكمة، وهناك وعود من الجهتين بفض هذا النزاع».

وبين المصادر السياسية المطلعة، أن «تدخل الشخصيات السياسية بدور وسيط هو لمنع انتقال الصراع من الإعلام إلى الشارع، خصوصاً أن الجهتين لديهما أجنحة مسلحة».

وتأتي «الوساطة السياسية»، بالتزامن مع مناوشات بالتصريحات الصحفية بين قياديين بتيار ‹الحكمة› وأمين عام ‹عصائب أهل الحق› قيس الخزعلي، فضلاً عن نواب بالعصائب، بعد أن سربت محطة فضائية تابعة لتيار ‹الحكمة› أنباء عدتها العصائب إساءة لها، وتوعدت بمقاضاة القناة.

ونشرت المحطة، خبراً مفاده أن قاتل صاحب المطعم الشهير في العاصمة بغداد، ألقي القبض عليه، وقد تأكد أنه يمتلك هويات تثبت انتمائه للعصائب.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close