موسكو تدعو إلى بدء الحوار بين PYD والنظام السوري

شددت روسيا، اليوم الجمعة، على ضرورة بدء «حوار» بين حزب الاتحاد الديمقراطي PYD والنظام السوري في ضوء عزم الولايات المتحدة الأمريكية سحب قواتها من سوريا.

وقالت ماريا زخاروفا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية للصحفيين، إنه «يتعين نقل السيطرة في الأراضي التي كانت تنتشر بها القوات الأمريكية إلى الحكومة السورية».

معتبرة أنه «في هذا الشأن، يكون لبدء حوار بين PYD ودمشق أهمية خاصة». وأردفت، بالقول: «برغم كل شيء، الكورد جزء لا يتجزأ من المجتمع السوري».

وذكرت أن «موسكو لديها الانطباع بأن الولايات المتحدة تريد البقاء في سوريا برغم إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على نحو مفاجئ الشهر الماضي سحب القوات الأمريكية من هناك».

وأشارت إلى أن «روسيا تظل ملتزمة باتفاق مبرم مع تركيا للحفاظ على منطقة خفض تصعيد في محافظة إدلب السورية». لكنها قالت إن «موسكو قلقة بشأن تكرار انتهاك وقف إطلاق النار هناك».

وكان عضو في المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية (الجناح السياسي لقوات سوريا الديمقراطية)، قد اعتبر تصريحات نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، يوم الأربعاء، الذي كان قد عبر فيها عن تفاؤله إزاء الحوار مع إدارة PYD ورغبتها في اتفاق سياسي مع دمشق، «إيجابية» من حيث المبدأ.

وقال آزاد برازي في تصريح يوم الخميس إن «تصريحات نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إيجابية من حيث المبدأ، ولكن تحتاج إلى ترجمة عملية»، مطالباً النظام بـ «التعامل مع الواقع وفق سياقاته».

وأوضح برازي، أن «اللقاءات الأولية أو التحضيرية تحتاج لعدم العلنية، فلا معلومات دقيقة، ولا شيء رسمي حتى الآن» .

المقداد كان قد قال أيضاً، إن «التجارب السابقة (مع إدارة PYD) لم تكن مشجعة، ولكن الآن أصبحت الأمور في خواتيمها».

وأضاف «وإذا كان بعض الكورد (في إشارة إلى PYD) يدعي أنه جزء لا يتجزأ من الدولة السورية ومن شعب سوريا فهذه هي الظروف المواتية. لذلك أنا أشعر دائما بالتفاؤل».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close