ائبة : ثلاثة الاف بيت مدمر بفعل العمليات الارهابية في صلاح الدين

كشفت النائب عن محافظة صلاح الدين منار عبد المطلب، الثلاثاء، عن تدمير ثلاثة الاف بيت بفعل العمليات الارهابية خلال السنوات السابقة، مبينة ان المناطق المدمرة لم يحدث فيها اي تطور من حيث البناء واعادة الاعمار.

وقالت عبد المطلب في تصريح ان “مناطق عزيز بلد والضلوعية والجويزرات وبيجي والرواشد في محافظة صلاح الدين , لازالت مدمرة، على الرغم من تخصيص اموال لاعمارها من قبل بعض المنظمات الدولية، الا ان تلك الاموال لازالت في البنك الدولي”.

واضافت ان “الموازنة المخصصة للمحافظة في السنوات السابقة كانت تغطي مشروع واحد فقط ، الا ان الموازنة الحالية للمحافظة بلغت 130 مليار دينار”.

واوضحت ان “نواب محافظة صلاح الدين اقترحوا توزيع مبلغ 10 ملايين دينار لكل صاحب بيت مدمر بفعل العمليات الارهابية، حيث يوجد ثلاثة الاف بيت مدمر في مناطق عزيز بلد والرواشد وبعض المناطق الاخرى”.

وبينت ان “اعمار المناطق المدمرة يجب ان يكون من خلال الحكومة المركزية وخاصة وزارات الاعمار والصحة والتربية، من اجل اعادة بناء المدارس والمستشفيات والشوارع والبنى التحتية، حيث تكون مبالغها من ضمن الموازنة العامة، بغض النظر عن موازنة المحافظة، حيث تمت المطالبة بذلك داخل البرلمان”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close