الرئيس بارزاني : فرنسا صديق عظيم لشعب كوردستان ولاحدود للصداقة والعلاقات معها

باريس تجدد دعمها الكامل لاقليم كوردستان في كافة المجالات

الرئيس بارزاني : فرنسا صديق عظيم لشعب كوردستان ولاحدود للصداقة والعلاقات معها

استقبل الزعيم الكوردي مسعود بارزاني ، اليوم الثلاثاء في اربيل ، وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان ووفد مرافق له ضم السفير الفرنسي في بغداد والقنصل الفرنسي في اربيل وعدد من الدبلوماسيين الفرنسيين.

وفيما ابدى الوزير الفرنسي خلال اللقاء ، ارتياح بلاده للمناخ الإيجابي بين اربيل وبغداد عبّر عن تقديره لتضحيات شعب كوردستان في الحرب ضد تنظيم داعش الارهابي ، مؤكداً على ان تحقيق الاستقرار وضمان عدم ظهور الارهاب في العراق مرة اخرى يستلزم احترام مكونات الدولة العراقية خاصة اقليم كوردستان وموقعه المؤثر ،  معرباً عن استمرار دعم بلاده لكوردستان في كافة المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية.

كما اشار لودريان الى ان بلاده تولي اهمية كبرى لتعزيز علاقاتها الثقافية والاقتصادية مع اقليم كوردستان ، كما تأمل في المشاركة بعملية اعادة اعمار العراق .

بارزاني يقدم اقتراحات بشأن سوريا للودريان

بدوره رحب الزعيم الكوردي رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني بزيارة الوزير الفرنسي، شاكراً لشعب ورئيس وحكومة فرنسا، والوزير لودريان الذي كان ومايزال صديقاً وسنداً لشعب كوردستان ، دعمهم ومساندتهم لاقليم كوردستان . كما اشار الى زيارة الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا اولاند لكوردستان في وقت عصيب (مع بدء هجمة تنظيم داعش الارهابي على اقليم كوردستان) معتبراً ان هذه الزيارة أكدت أن فرنسا صديق عظيم لشعب كوردستان.

كما أعلن الرئيس بارزاني عن إرتياحه لمسار العلاقات بين إقليم كوردستان وفرنسا وعدم وجود أي حدود للصداقة والعلاقات بين الجانبين.

اللقاء شهد كذلك تطرق الجانبين الى العلاقات بين إقليم كوردستان وبغداد، حيث أكدا على أن وجود الأجواء الإيجابية الجديدة تساعد على تبادل الثقة بين الإقليم وبغداد. كما تمنى الرئيس بارزاني معالجة المشكلات المتبقية بين الطرفين عبر الحوار والتفاهم .

وفيما يتعلق بالحرب ضد تنظيم داعش ، أشار الرئيس بارزاني الى حقيقة دحر التنظيم من الناحية العسكرية ، لكنه اردف بالقول ان منع ظهوره مرة أخرى، يستوجب معالجة الأسباب التي أدت الى ظهوره .

وحيال مصير الشعب الكوردي في سوريا ، عبر الجانبان عن قلقهما منه، وأكدا على ضرورة أن لايدفع الشعب الكوردي ضريبة المستجدات والمتغيرات في سوريا . كما أستعرض الرئيس بارزاني وجهات نظره ومقترحاته بشأن أوضاع الشعب الكوردي هناك وكيفية معالجة المشكلات القائمة وضرورة حماية الكورد في سوريا .

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان قد وصل يوم أمس الاثنين الى أربيل عاصمة إقليم كوردستان بعد زيارة قصيرة لبغداد.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close