امريكا (اسست للشيعة بالعراق دولة) فعضوا يدها..(بريطانيا اسست لليهود دولة) فلم ينكرون جميلها

بسم الله الرحمن الرحيم

(نكران الجميل.. وعض اليد التي مدت) صفات اخس القوم على وجه الارض.. اما (الوفاء.. بعدم نكران الجميل.. قمة الاخلاق).. فناكر الجميل (ذليل).. (والوفي) قمة الكرامة .. (فناكر الجميل.. يعيش تبعا.. للغير).. (الوفي يكون مستقلا وليس عبدا).. (ناكر الجميل.. مأجور مرتزق).. (الوفي.. اصيل يرفض التبعية للغير).. ناكر الجميل (عبد اذا مطرت الدنيا حرية رفع المظلة).. (الوفي.. حر.. يعشق النظام.. ويعتبر الحرية بلا نظام.. يسود قانون الغاب.. ونظام بلا حرية.. دكتاتورية وعبودية)..

(فالحرية للعبد.. فوضى).. (الحرية للحر.. التزام).. (الحرية للعبد.. تفريغ حقده وغضبه على واقعه.. ويكون سوطا على بني جلدته).. (الحرية للحر.. حماية الاخر من شرور العبيد.. بقانون).. (الحرية للعبد.. سيستبدل سيدا بدل اخر ليستعبده).. (الحرية للحر.. سيجعله مسؤول عن نفسه).. (الحرية للعبد.. تسود الوثنية والقداسة والحصانة لمن يعتبرهم سادة وكبراءه وانهم خط احمر).. (الحرية للحر.. تسود العقلانية والقانون.. لا عبد ولا سيد .. بل جميع الناس متساوون).. (العبد يخاف من الحرية).. (الحر يعشقها)..

ونعطي مثالين على ذلك.. يوضح الفرق:

اسرائيل اسستها بريطانيا.. كدولة لليهود.. ونظرا لان اليهود لا يعضون اليد التي تمد لهم.. واوفياء لقومهم الذين ينتمون لهم.. وهذا الكلام من الواقع.. (فنجدهم جعلوا من دولتهم اسرائيل الارقى بالمنطقة بل ومن الدول الراقية بالعالم).. وبنفس الوقت استثمروا بريطانيا اقوى قوة بالعالم ببداية القرن الماضي.. ولم يعضون اليد التي مدت لهم..

نقارنهم (بالشيعة بالعراق).. فامريكا مكنتهم من العراق.. بعد ان كان الشيعة بارض الرافدين.. لـ 1400 سنة يلطمون الصدور باظهر يا مهدي وصفيه وشوف الشيعة شصاير بيه.. وبعد اضطادهم من قبل امبراطوريات ودول عبر تاريخهم.. من اموية لعباسية الى الى عثمانية.. وتهميشهم والتنكيل بهم كذلك منذ ان اسس العراق كدولة من قبل الاستعمار القديم .. ببداية القرن الماضي.. فجاءت امريكا عام 2003 واسقطت ليس فقط حكم صدام والبعث وحكم الاقلية السنية.. بل تاريخ قرون من حكم السنة .. على رقاب الشيعة.. ودعمت الشيعة ضد ردات الفعل السنية المحلية والاقليمية.. بسبب اسقاطها حكم السنة.. ورغم ذلك استمرت امريكا بدعم الشيعة.. عبر دعم حكومات يراسها محسوبين شيعيا منتخبين من قبل (الناخبين الشيعة).. .. ضد القاعدة وداعش والبعث.. والغت امريكا ديونها وديون دول اخرى عن العراق.. وساهمت بجعل سعر برميل النفط يزيد عن 100 دولار .. عسى ان ينهض العراق بيد الشيعة.. ولكن ما حصل العكس..

– بدل ان ينهض الشيعة بمنطقة العراق بانفسهم.. سلمت القيادات المحسوبة شيعيا العراق لايران؟؟ كأنهم عارضوا صدام ليس لانه دكتاتور.. بل لاستبداله بحاكم اجنبي (خميني وبعده خامنئي).. ولم يعارضون البعث لطغيانه.. بل (لاستبدال نظام اجنبي نظام ولاية الفقيه الايراني.. بنظام البعث)..

– عض الشيعة يد امريكا التي مدت لهم بواسطة قوى محسوبة شيعيا موالية لايران.. فضلت ايران ومحور الدول التي رفضت اسقاط صدام.. على امريكا ومحور الدول التي ساهمت باسقاط صدام ..

– انشغال شيعة السلطة واحزابهم بالفساد والسرقات وجعلوا العراق الاردئ بالمنطقة من سوء خدمات ووضع امني مزري وفساد مهول.. والجواز العراقي الاسوء بالعالم.. والعراق يخرج من المقياس العالمي بالتعليم والصحة وغيرها.. وبغداد الاسوء بالعيش..

– افراغ الدولة من محتواها.. باضعاف المؤسسة العسكرية والامنية.. بعقود فساد.. وضباط ومنتسبي الدمج من المليشيات.. وترجيح (المليشيات الموالية لايران).. وتمريرها بهيئة حكومية.. بكل خيانة وعمالة.. منقطعة النظير..

– اهمال متعمد للقطاعات الصناعية والزراعية والخدمية والكهرباء بالعراق وحرق الغاز العراقي .. وكل ذلك من اجل هيمنة ايران وبضائعها على العراق.. اقتصاديا وسياسيا وعسكريا.. ولرهن العراق بمجال الطاقة ايضا بيد ايران..

– افراغ العراق كدولة.. عبر وضع صور زعماء اجانب (خميني وخامنئي) حكام ايران.. بشوارع العراق.. ورفع صور هؤلاء الاجانب باستعراضات عسكرية مع رفع اعلام ايران.. بنص بغداد.. بكل تحدي لمشارع شعوب منطقة العراق..

وفعلا ما قال امير المؤمنين عليه السلام.. الذي (شعر ما تشعر به امريكا اليوم)..

فامير المؤمنين قال .. (اهل الشام اشداء على باطلهم).. (اهل العراق ضعفاء على حقهم).. (فانظروا لليهود كيف هم اشداء بنهوض دولتهم اسرائيل على باطلها).. (واهل الشيعة بالعراق ضعفاء على حقهم.. رغم نعمة الله عليهم باسقاط صدم والبعث على يد امريكا اكثر الدول تقدما بالعالم).. فلم يستثمرون امريكا لمصالحهم.. كما استثمر اليهود البريطانيين لمصالحهم..

ولا نستغرب ايضا ذلك.. ااذا ما عرفنا بان في كتبنا الشيعية.. بان المهدي عجل الله فرجه عند ظهوره سوف يقول له شيعة .. (ارجع من حيث اتيت يا ابن فاطمة ليس لنا بك حاجة).. فلدينا مقتدى للجنة جسر (مفرخ المليشيات.. ).. ؟؟ ونوري المالكي مختار العصر (افسد رئيس وزراء بتاريخ العالم).. ؟؟ والشيخ الامين “قيس الخزعلي”.. (الطاغية الصغير الصكاك.. الذي يبطش بكل من يعارض هيمنة ايران على العراق).. وولي امر العالمين والمسلمين اجمعين (خامنئيييييي) (فرعون هذا الزمان حسب قول اية الله الشيرازي).. .. (وخيمة لكل العراقيين.. السستاني)؟؟ (الذي بظل خيمته ابيد الملايين وتمكن الفاسدين).. والاحزاب الاسلامية المحسوبة شيعيا (الملائكة) حسب قول (ابراهيم الجعفري)؟؟ التي في ظلها (سرقت الميزانيات وشاع الفساد بالارض والخراب)..

فبالله عليكم .. قوم لديهم مثل نوري المالكي ومقتدى الصدر وقيس الخزعلي وابراهيم الجعفري.. وامثالهم .. ويتبعون الايرانيين خامنئي والسستاني وسليماني ومسجدي.. تتعجبون بعد ذلك (انهم باردئ حال)؟؟

ونحذر الشيعة العرب.. حالكم اليوم حال .. السنة العرب.. بنهاية حكم صدام..

فلم يعي السنة بان العالم تغيير.. وان القرار اتخذ باسقاط حكم صدام والسنة والبعث.. ومع ذلك ايدوا صدام.. معتقدين بان (صدام لديه من الجيوش والدعم الاقليمي العربي السني والاسلامي ومن الصواريخ التي تهدد اسرائيل) ما يمنع امريكا من استهدافه.. ولكن ما جرى سقط صدام بايام معددوة وتبخرت قواته.. وهلل المظلومين لسقوطه وسقوط نظامه..

كذلك اليوم الشيعة بمنطقة العراق.. لا يدركون بان العالم وامريكا لم يعودون مستعدين لاستمرار الوضع بمنطقة العراق على ما عليه اليوم.. وهيمنة ايران وتغول مليشياتها القذرة واحتلالها البغيض للعراق بكل قطاعاته الاقتصادية والسياسية والعسكرية.. والتعامل الفوقي والغطرسة الايرانية على المنطقة ودولها وشعوبها وعلى العالم.. فالقرار ان شاء الله اتخذ بتقليم اذرع ايران القذرة الخيانية .. ان شاء الله قريبا.. وهذا قدر الله (اذا اردنا ان نهلك قرية امرنا مترفيها ففسقوا فيها فحل عليها القول فدمرناها تدميرا).. فهل يوجد فسق وفساد اكثر من ما يفعله شيعة ماما طهران بالحكم من 16 سنة..

وتذكروا يا شيعة.. لم يسقط صدام وحكم السنة والبعث.. (خامنئي ايران الذي اقام علاقات دوبلوماسية مع صدام بالتسعينات بعد اكبر مجزرة بتاريخ الشيعة الحديث اي بعد قمع صدام للانتفاضة الشعبانية).. بل اسقط صدام (بوش الامريكي والقوات الامريكية البطلة التي اطاحت بحكم 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة بارض الرافدين)..

وننبه الشيعة العرب (ضعف النظام الايراني.. قوة لكم بالعراق) والدليل:

مثلما (انخفض منحنى الارهاب بالعراق) منذ ضعف النظام السوري.. الذي اتهم المالكي النظام السوري بدعم الارهاب منذ عام 2003 .. كذلك (سيتقدم العراق وشيعته العرب) عند (انهيار او ضعف النظام الايراني) اللعين الذي هو سبب كل ضعف الشيعة العرب والعراق معا..

ونحذر يا ايه الشيعة العرب ايضا.. (بان رحيل الامريكان لا سامح الله.. تعني .. ان تعلن ايران رسميا بان العراق محافظة ايرانية).. فالعراق اليوم فعلا مستعمرة ايرانية وحديقة خلفية للايرانيين.. وتعامله ايران بكل استحقار.. ولا يقف ضد اعلان العراق ولاية ايرانية.. غير فقط امريكا.. والاخطر ايضا تحقق الامبراطورية الفارسية الايرانية.. بممرها البري من طهران للمتوسط عبر سوريا ومنطقة العراق..لتبقى شعوب المنطقة بالجحيم الايراني..

ولياخذ ذيول ايران.. (الاسلاميين) .. هذه الحقائق اولها انتم السبب بكل بلاءنا:

– الاسلاميين بالحكم (حرامية).. الاسلاميين خارج الحكم .. (مليشيات صكاكة).. (الاسلاميين بالمعارضة).. (ارهابية .. داعش والقاعدة وانتحاريين وذباحة).. فلا تنسون بان داعش اسلاميين ايضا.. ومن يحكمنا اسلاميين.. والعراق (وقع بمزبلة الدول والتاريخ) بظلكم..

– ليس من (البطولة والشجاعة) تشجييش الجيوش.. فصدام (العلماني) حسب وصفكم له.. جند الملايين (جيش القدس، فدائوا صدام، جيش شعبي) الخ.. فتجنيدكم لعشرات الاف من الحشد ومليشياته ليس (دليل شعبية) .. فداعش ايضا جندت (عشرات الاف من السنة بداخل وخارج العراق).. لمشروع (الخلافة الاسلامية السنية).. كما جندت ايران (عشرات الاف المرتزقة من المحسوبين شيعيا.. لمشروع الامبراطورية الايرانية التي اعلن عنها المسؤول الايراني “علي يونسي”.. تحت عنوان (ولاية الفقيه الايرانية)..

– ادعاءكم بان (سلاح الحشد ايراني) .. الذي قاتل به تنظيم داعش.. نرد عليكم: العراق استورد السلاح من 16 دولة وعلى راسها امريكا .. وكل طلقة جاءت من ايران مدفوعه الثمن باعتراف (الفياض) نفسه.. ثم نسال (اكثر من 50 مليار دولار صرفت على الجيش والقوى الامنية بظل حكم نوري المالكي الموالي لايران)؟؟ فاين هذا السلاح ؟؟ اين تبخر؟؟ (علما بان التقارير الدولية اكدت بان في عام 2014 القوات العراقية كانت قادرة على حماية بغداد) ولكن لا تستطيع استرجاع الاراضي التي وقعت بيد داعش.. فلولا التحالف الدولي الامريكي وفتوى الكفائي لمرجعية النجف.. لسقطت دول وعلى راسها ايران، ولكانت داعش تقاتل بداخل مدن ايران نفسها باعتراف مسؤول ايراني (بان هزيمة داعش بالعراق .. جنب ايران وصول داعش لداخل اراضيها ولكان اليوم الايرانيين يقاتلون داعش بمدينتين ايرانيتين)..

– نذكركم بكلام (حسن العلوي) بان المسلمين ضد الاسلاميين.. فمن يتظاهر اليوم بتونس وايران وفي العراق .. هم مسلمين.. ضد حكم الاسلاميين.. الفاسدين الفاشلين.. فلا تنسون ذلك.

– انتم الاسلاميين المحسوبين شيعيا الموالين لايران، اسوء واخطر من داعش، فاليوم الشيعة بوسط وجنوب مصيرهم القتل والخطف اذا ما انتقدوا المليشيات الموالية لايران، باعتراف قيس الخزعلي بان في سجون العصائب (مواطنين شيعة انتقدوا العصائب).. وكذلك يتم تصفية كل من ينتقد خامنئي علنا بوسط وجنوب .. المبتلى بالاحتلال الايراني عبر مليشياته ومخالبه القذرة.. فنحذر ايضا.. بان (الشيعة بوسط وجنوب) مرعوبين من حرب شيعية شيعية ادواتها هذه المليشيات القذرة .. فما لم تستطع داعش فعله..

فالمخاوف بان المليشيات الموالية لايران.. ستهدم مدن العراق بوسط و جنوب.. اما بحرب اهلية بينهم.. للتصارع على الكعكة العراقية.. او بجر العراق بصراعات اقليمية لمصالح ايران القومية العليا.. وهم يصرحون بانهم سوف يستهدفون امريكا اذا ما تعرض النظام الايراني لاستهداف عسكري امريكي.. ولا نعلم ما دخل العراق بايران اصلا.. لماذا نحرق العراق لمصالح الايرانيين.. الذين يستباحون العراق منذ 16 سنة..

– يا ايه الشيعة العرب.. اذا يصر اتباع ايران (بان ايران دافعت عن بغداد) نقول (اذا تنازلنا وقبلنا هذه الاكذوبة).. نقول (ايران دافعت عن بغداد الايرانية التي تحت هيمنة ايران) .. وليس (بغداد العراقية).. باعتراف (علي يونسي) بان ايران اصبحت امبراطورية عاصمتها بغداد وصلت للمتوسط والمندب.. (بغداد المليئة بصور وجداريات حكام ايران خامنئي وخميني، وثروات العراق تحت الهيمنة الايرانية،ـ والمخدرات الايرانية تفتك بشعوب منطقة العراق).

علما ان (دماء الشيعة العرب بعشرات الاف هزمت داعش).. فنحن من حمينا ايران وليس ايران من حمتنا ودعمتنا.. فنحن الشيعة العرب لدينا الاموال والرجال والارض التي حصلت بها المعارك.. في وقت لم تهدم بناية في ايران باي معارك ضد داعش اصلا..

ومن يتبخترون بان (ظريف يزور العراق) علنا.. في حين (مومبيو .. وترامب زاروا العراق سرا)؟

نقول .. ترامب وامريكا لم يؤسسون مليشيات بالعراق.. ترامب وامريكا لم يؤسسون احزاب موالية لهم كالنعل للنعل.. ترامب وامريكا.. لا يستهدفون احد بعمليات ارهابية مليشياتيه وغيرها.. ترامب وامريكا لا يستهدفون اي جهة حكومية تزور العراق من دول العالم .. بل من يقوم بذلك الايرانيين وحلفاءهم ومليشياتهم القذرة.. (فمجيء ترامب رئيس امريكا للعراق سرا.. او مومبيو يزور بغداد بطائرة عسكرية).. كل هذه (عار على الشيعة بالعراق).. لانه يدل بان العراق بلد مليشيات قذرة.. وان العراق بيد ايران.. وتحت وصاية طهران.. ولا تنسون بان امريكا لم تذل العراقيين لانها حررتهم من طغيان 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة.. كما يذل الايرانيين وذيولهم اهل العراق باكذوبة (ان لولا ايران لكانت داعش بالبصرة) ويشهد الله العكس صحيح.. لولا دماء الشيعة العرب وثرواتهم لكانت داعش تقاتل قرب طهران ولكانت نساء بلاد فارس وحريم خامنئي وسليماني ومسجدي وظريف وامثالهم باحضان الدواعش ويتم بيعهن بسوق النخاسة..

ونبين مقدار العمالة والتبعية.. لمن يحكم منطقة العراق:

تفكير التبعية والعمالة.. تتمثل بهذا المقطع الذي صدر من (النظام السياسي الحالي).. بنصه.. (يعتمد العراق في استيراد الطاقة على إيران لكنه يسعى إلى تنويع مصادر استيراده)؟؟ لماذا يسعى للاستيراد وتحت ارضه (منابع نفطية كبرى وغاز مهول)؟؟ اي لا ينقص العراق المواد الخام والاموال .. فلماذا لا يسعى لان يكتفي العراق بكل سهولة من الطاقة؟؟ هذا هو السؤال
لماذا يراد رهن العراق بدول اقليمية وجوار .. عليها اللعنة اجميعن . .ويحمينا كشيعة عرب وارض الرافدين من شرورهم.. ام يراد (تخدير العراقيين بكهرباء وغاز.. مستورد.. من اجل سرقة مشاريع الطاقة الكبرى كما جرى بالاعوام السابقة .. اي لا يريدون بناء مشاريع حيوية للطاقة تكلف عشرات المليارات الدولارات.. فيسرقونها بدل صرفها على المشاريع الحيوية)..

وكذلك مثال العمالة والانحطاط:

ما صرح به مسؤولين (بان ايران وقفت لجانب العراق رغم مشاكلها)؟؟ تضحكون على من؟

فاولا: ايران حلت مشاكلها بالعراق.. وعلى حساب العراق.. ولم تقف يوما لجانب العراق:

وبالتالي نسال .. كيف وقفت ايران الى جانبكم بلا زحمة؟؟ هل عندما قطعت ايران 42 نهر عن العراق .. هل عندما ملئت ايران
العراق بالمخدرات .. ولا ينقصها الا ان توزع بالحصة التموينية.. هل عندما تصدر ايران 13 مليار دولار للعراق وتريدها ان تصل الى 20 مليار.. مقابل اهمال متعمد للقطاعات الصناعية والزراعية و الخدمية.. هل عندما ملئت العراق مليشيات موالية لها وترفع اعلامها وصور زعماءها بكل خيانة وعمالة).. هل عندما يتم تهريب النفط العراقي عبر مليشيات ايران وتحت اشراف الحرس الثوري.. هل عندما جعلت العراق ارض محروقة وساحة حرب تصفي فيها حساباتها الدولية والاقليمية مع المكونات العراقية ومع امريكا
والمنطقة.. هل عندما دعمت حفنة الاحزاب والكتل السياسية الفاسدة المفسدة بالارض..
هل عندما تذل العراقيين في ايران..
اعلموا جميعا:

ايران حلت مشاكلها بالعراق.. وعلى حساب العراق.. وشعوبه..

وهنا نضحك على تصريح (عادل عبد المهدي).. بقوله (الحشد شان عراقي)؟؟

حيث رد (عبد المهدي) على ما تم تداوله عن (شروط امريكية لحل الحشد).. قائلا (هو شان عراقي).. فنسال (عادل عبد المهدي).. (تضحك على من؟؟) ؟ (خاف تزعل وما ترضه)؟؟

فكيف الحشد مسالة عراقية.. بس (قائده سليماني ؟؟ وولاءه لخامنئي الزعيم الايراني؟ وتبعيته للنظام الايراني علنا نظام ولاية الفقيه الايرانية؟؟ ويرفع اعلام ايران بنص بغداد باستعراض عسكري بكراديس مسلحة بنص بغداد بشارع فلسطين).. كل ذلك (وهو شان عراقي)؟؟ والادهى بان نجد (ببوابات معسكرات الحشد ومليشياته.. صور خامنئي القائد العام للقوات المسلحة
ا لايرانية حسب الدستور الايراني).. واعلان قائد بالحرس الثوري الايراني (بان ايران اصبح لديها مئات الاف من المقاتلين التابعين للحرس الثوري بالعراق واليمن وسوريا ولبنان)؟؟ وبعد ذلك (تقولون شان عراقي)؟؟ والله ما اعرف اضحك لو ابجي..

فنقول لعادل عبد المهدي.. لا تقف ضد الحقيقة.. فالحقيقة المؤلمة…. الحشد مليشيات.. ايرانية الولاء عراقية التمويل.. خيانية يجب اجتثاثها بقانون الخيانة العظمى و التخابر مع جهات اجنبية .. عقوبتها يجب ان تكون اقلها الاعدام.. كالمادة 4 ارهاب ضد داعش والقاعدة ومشتقاتهم العفنة..

…………………..

واخير يتأكد للشيعة العرب.. بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة منطقة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close