تحقيق نينوى تصدق أقوال إرهابي اعترف بالاشتراك في قتل قاض

بغداد/ إعلام القضاء

صدقت محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب اعترافات متهم بالانتماء للتنظيمات الارهابية واشتراكه بعدة عمليات اجرامية ابرزها قتل قاض نحراً في ناحية يثرب بمحافظة صلاح الدين.

وأوضح بيان صادر عن المركز الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى أن “المتهم القي القبض عليه من قبل الاجهزة الأمنية لانتمائه للتنظيمات الارهابية واشتراكه بالهجوم على ناحية يثرب في محافظة صلاح الدين خلال سيطرة داعش الارهابي على المدينة عام 2014″.

وأضاف البيان أن ” المتهم اشترك بالعديد من العمليات الاجرامية ابرزها قيامه بقتل قاض بنحره بواسطة سكين ورمي جثته عند السيطرة على الناحية وكذلك اسر خمسة جنود وإعدامهم”.

وزاد ان “المتهم اشترك بالهجوم على احد مراكز الشرطة في الناحية وتفجير منازل الضباط و المنتسبين والصحوات من اهالي الناحية ممن شارك بالقتال ضدهم اثناء دخولهم التنظيمات الارهابية”، مشيراً الى ان ” المحكمة صدقت اعترافات المتهم واتخذت الإجراءات كافة بحقه وفقاً لأحكام المادة الرابعة /1 من قانون مكافحة الإرهاب”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close