ذوو شاب مختف يحتجون امام المكتب السياسي للاتحاد الوطني في السليمانية

احتج مجموعة من ذوي شاب اختفى فجأة عن الانظار امام المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكوردستاني في محافظة السليمانية بإقليم كوردستان.

واتهم ذوو الشاب طاهر الجهات الامنية التابعة للحزب باختطافه منذ قرابة شهر من الان.

ويقول ذوو الشاب ان ابنهم انقطعت الاتصالات معه في حي “شكركه” يوم 18/12/2018، زاعمين ان امن الاتحاد الوطني مسؤول عن اختفائه.

ويشيرون الى انهم قدموا شكوى الى السلطات الامنية، ولكن من دون جدوى فان ابنهم قد اختفى مع سيارته الشخصية، وهاتفين نقالين.

وبحسب ذويه فان الشاب يعمل كاسبا ولديه محل في شارع “مولوي” وسط السليمانية، منوهين الى ان طاهر ليست لديه اية عدوات او مشاكل مع احد وغير مديون بأي مبلغ مالي وحياته هادئة وطبيعية جدا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close