ورشة حول المبادرات الائتمانية للقطاع الخاص في محافظة نينوى

برعاية البنك المركزي العراقي …

ورشة حول المبادرات الائتمانية للقطاع الخاص في محافظة نينوى
عقد البنك المركزي العراقي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء ورشة حول المبادرات الائتمانية لعموم القطاع الخاص في المحافظة.

الورشة التي حضرتها مراسلة (باسنيوز)، تضمنت مبادرات لإقراض ترليون ونصف دينار عراقي لقطاعات منها الزراعة والصناعة والإسكان والقطاع العقاري، بهدف القضاء على أزمة السكن وكذلك إيجاد فرص عمل لما لا يقل عن ٢٥٠ ألف عاطل عن العمل.

وأوضح الدكتور محمود محمد داغر، مدير عام دائرة العمليات المالية وإدارة الدين الذي ترأس الورشة، أن تمويل المشاريع سيكون حسب مبادرة البنك المركزي للتمويل حيث سيكون تمويل المشاريع الزراعية بقروض لا تزيد عن 50 مليون دينار لكل حالة افتراضية، ويتحمل المقترض فوائد سنوية، ومدة القرض ستكون خمس سنوات كحد أعلى، على أن يتم استعادة القرض بأقساط شهرية ضمن المدة المحددة.

وبصدد المشروع العقاري، أوضح داغر أن مبلغ القرض الذي سيمنحه البنك المركزي أيضاً سيبلغ 50 مليون دينار عراقي لكل حالة افتراضية، ويتحمل أيضا المقترض فائدة سنوية بنسبة تبلغ 2% لصالح البنك المركزي وتحميلات إداررية لمرة واحد تبلغ 1% ومدة القرض ستكون عشر سنوات كحد أعلى على أن يتم استعادته بأقساط شهرية متساوية.

ومشروع صندوق الإسكان سيكون هو الآخر قرضه 50 مليون دينار لكل حالة افتراضية وقيمة الفائدة ستكون 2% لصالح البنك المركزي وتحميلات إدارية لمرة واحدة تبلغ 1% لمدة عشر سنوات وبعدها يتم تسديد الأقساط شهرياً.

ولفت داغر إلى أن «تمويل المشاريع الصغيرة سيكون من قبل البنك المركزي بقيمة 50 مليون دينار وبفائدة 4% كحد أعلى، وسيتم استعادة القرض خلال 5 سنوات وبأقساط شهرية»، مشيراً إلى أن «الغاية من هذا القرض هو إتاحة فرص العمل لكافة الشباب داخل العراق».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close