ماكرون يعلن بقاء القوات الفرنسية في العراق وسوريا

اعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، بقاء قوات بلاده في العراق وسوريا ضمن اطار التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش.
وقال ماكرون، “ستبقى القوات الفرنسية في سوريا والعراق خلال السنة المقبلة لمحاربة داعش”.
وتشارك فرنسا في القتال ضد التنظيم في العراق وسوريا في إطار تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة، عبر مقاتلات ومدفعية وبعض القوات الخاصة التي تقدم المشورة للمقاتلين الكورد.
ويذكر أنه تم طرد داعش من معظم الأراضي التي سيطر عليها في العام 2014 على جانبي الحدود، خصوصا من مدينتي الموصل العراقية والرقة السورية. لكنه ما زال منتشرا في بعض الجيوب وبخاصة في المناطق الحدودية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close