إيران تحبس سياسيا رفض تسمية قتلى بلده في العراق وسوريا بـ”الشهداء”

نفذت السلطات الإيرانية الحكم الصادر بحق السياسي الإصلاحي، غلام حسين كرباسجي، بالحبس لمدة عام بعد إدانته بتهمة “إهانة الشهداء في سوريا والعراق”.
وأفادت وسائل إعلام حكومية إيرانية، يوم الإثنين، بأن “السلطات الأمنية بمحافظة أصفهان، نقلت رئيس البلدية الأسبق للعاصمة طهران وزعيم حزب كوادر البناء السياسي، غلام حسين كرباسجي، إلى السجن المركزي في المحافظة”.
وشدد كرباسجي في خطاب له في أيار/ مايو الماضي، على “ضرورة أن تستغل إيران قوتها الدبلوماسية لحل مشاكل المنطقة بدلًا من زيادة الصراعات والحروب”.
وقالت وكالة أنباء “ميزان” التابعة للسلطة القضائية، في الـ 15 من آب/أغسطس الماضي، إن “محكمة الثورة بمحافظة أصفهان قضت بالحبس ضد غلام حسين كرباسجي، لعام واحد وفق المادة 500 من قانون العقوبات الإسلامية في إيران، بعد إدانته بإهانة الشهداء المدافعين عن المقدسات في سوريا والعراق”.
ويزعم الحرس الثوري الإيراني أن القتال في سوريا هو للدفاع عن “الإسلام” والمراقد الشيعية في سوريا.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close