الأمن الروسي يفكك خلية تجمع أموالاً لحساب داعش

موسكو – وكالات
التاريخ: 22 يناير 2019
نجح جهاز الأمن الفيدرالي الروسي في تفكيك خلية إرهابية تدار من سوريا، تابعة لتنظيم داعش، وتمارس نشاطها في إقليم كراسنودار وجمهوريتي داغستان وأديجيا جنوبي روسيا. ونقلت قناة «روسيا اليوم» عن جهاز الأمن الروسي، أن الخلية كانت تجمع الأموال وترسلها إلى تنظيم داعش في سوريا، تحت مسمى «الصدقة» و«التبرعات الخيرية». وأوضح الجهاز أن قيمة الدفعة الأخيرة من الأموال التي تم جمعها، وصادرها الأمن الروسي لدى الخلية بلغت 10 ملايين روبل، أي زهاء 150 ألف دولار.

وأضاف الجهاز أن رجال الأمن ألقوا القبض على ثلاثة عناصر مشتبه بضلوعهم في أنشطة الخلية، وعثروا في أماكن إقامتهم على وسائل اتصال، وبطاقات دفع إلكتروني، وفواتير مالية، وغير ذلك من أدلة تؤكد أنشطتهم الإجرامية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close