السلطات في كركوك تبلغ العشرات من الاسر الكوردية بإخلاء منازلها

افاد سكان في حي “عرفة” النفطي في محافظة كركوك المتنازع عليها بين اربيل وبغداد يوم الاثنين ان قوة من الشرطة ابلغتهم بإخلاء منازلهم على اعتبار انهم “متجاوزون”.

وقال سكان في تجمع احتجاجي نظموه اليوم، ان قوة من الشرطة يرافقها موظفون من شركة نفط الشمال ابلغوهم امس بصدور قرار من القضاء ومن رئيس الحكومة المحلية بالوكالة راكان سعيد الجبوري بإخلاء منازلهم.

ويضيف السكان انهم منذ عام 2003 يسكنون في الحي ولم يتم التعرض لهم، مستدركين القول انه بعد احداث 16 اكتوبر بدأ موظفون في الشركة النفطية وصفوهم بأنهم “شوفينيون” بالتحرك لطرد الاسر الكوردية من الحي.

وتابع السكان انهم لن يتركوا منازلهم مهما كلفهم الامر، ولن يستجيبوا لقرارات “التعريب الجديدة” التي تقودها تقودها جهات في المحافظة.

يشار الى ان عرفة” يضم مقر شركة نفط الشمال، وهو حي مختلط يقطنه سكان من المكونات الثلاثة “الكورد، والتركمان، والعرب”، ويضم حوالي 200 منزل للمكون الاول في المحافظة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close