المحقق الاستاذ… ابتعد المسلمون عن حقيقة الإسلام فكانت النتيجة فتن وضلال وقبح وانحطاط وفساد

————
بقلم…باسم الحميداوي

انه لامر محزن وانت تتحدث عن حياة الانسان التي يلازمها الخراب والفتن والفساد بل انه لامر معيب ان يكون مصير البشرية لما عليه الان من سوء الاحوال المعيشية والانحدار الاخلاقي والسلوكي مع وجود نعمة العقل الذي منحنا اياه الله تعالى لتسيير حياتنا
كل هذه الامور التي ذكرناها والتي ادت الى الخلل في منظومة الحياة البشرية لها مسببات وعلل يحددها بشكل دقي ودقيق سلطان المحققين الاستاذ الصرخي يبينها في احدى قبساته التوعوية والتي اكتسبها من المنهج الرسالي الذي خطه حبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه واله وسار عله الائمة الميامين عليهم السلام وتحت هذا العنوان
(قبسات توعوية من المنهج الرسالي)
ننقل كلام للمحقق الاستاذ وفيه يبين الاسباب الحقيقية والواقعية والتي على اثرها
ابتعد المسلمون عن حقيقة الإسلام
وفي معرض كلام سماحة المعلم الصرخي بهذا الخصوص حيث قال….
ابتعد المسلمون عن حقيقة الإسلام ومكارم الأخلاق، حتى وصلنا إلى ما نحن فيه من فتن وضلال وقبح وانحطاط وفساد، بل قد غرقنا في مضلات الفتن وأقبح القبح وأفسد الفساد؛ لأنّ ذلك وقع ويقع زيفًا وكذبًا ونفاقًا باسم الطائفة والمذهب والسنة والقرآن والدين والإسلام، وفساد المنهج الفرعوني في الاستخفاف وتكبيل العقول وتجميدها وتحجيرها أدى إلى أنْ ضاعت المقاييس والموازين فصار المعروف منكرًا والمنكر معروفًا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close