((( نصيحة إنكليزية للأمريكان سلمو العراق للشيعة وهم سيتولون تدميره))))

بِسْم الله وبه نستعين….عنوان الموضوع لايحتاج الى اجتهاد او بحث اوتشاهد المعارك الجارية في الفضاءيات بين السراق والحرامية والعملاء والخونة لبلدهم وهم يدعون الوطنية.زيارة بسيطة الى لبنان او بالأحرى جنوب لبنان والمناطق السياحية ستجد الكم الهاءل من القصور والفلل والعمارات التي اشتروها السياسين والسياسيات الشيعة في لبنان حتى وصل الحال بان تسال اي لبناني لماذا هذا الغلاء في سوق العقارات رأسا يبدء بسب وشتم العراقيين يازلمة ولعووووو الدنيا خربو بيوتنا ولَك ياخي اللبناني مايستجري يشتري شءفة ارض من ورى العراءيية يخرب بيتهن منين يجبون هل الدولارات.اما اخوانا السنة فما عليك ان ترى ناطحات السحاب في عمان والقصور والفلل في عمان وبقية المحافظات الأردنية وأصبح حركة العقارات نشطة يتضح ان هناك مال ودولارات عراقية ،ونفس الشيء ينطبق على الإمارات وخاصة في دبي عقارات للبوة حنونة الفتلاوي وكاظم الصيادي و عالية نصيف وبقية البرلمانيين اصحاب الأصوات العالية في البرلمان العراقي كلوبهم محتركة على الشعب العراقي وعلى العراق بعد بيتي.اما الصماغات الكبار مثل المالكي وحيدر العبادي فعقارات لندن وطهران وباريس وسويسرا خير دليل على ترف ونعيم هولاء الحرامية والعملاء والأدهى من كل هذا كل هولاء الحرامية من رحم احزاب إسلامية راديكالية متشددة.اما سرقة عقارات وقصور النظام السابق في الداخل فحدث ولا حرج .نموذج بسيط قبل ست سنوات اشترت الناءبة حنان فتلاوي قصر بكرادة مريم بقيمة(مليار واربعمائة مليون دينار عراقي) طبعا هذا ليس سعرها الأصلي لان سعرها ضعف هذا المبلغ لكن لان تعود لشخص من النظام السابق السوال من اين لحنان الفتلاوي هذا المبلغ لتشتري قصر في ارقى منطقة ببغداد!!!!!؟؟؟؟؟مع العلم بيتها في سدة الهندية الحيوان مايسكن بيها مو طبيبة،مع العلم هي تسكن في قصر بالمنطقة الخضراء بأمر من المالكي،هذه هي لبوتكم ايها التفهة والمنافقيين نسيت هي اشترت فضاءية اسيا بثلاث ملايين دولار طبعا هذه ناءبة بالبرلمان فقط …..لكن العجيب والغريب والكارثة انه هناك أشخاص يتفاخرون ويمتهنون العمالة والخيانة ويشرعنون تسليم بلدهم لإيران ولولي الفقيه لم ارى شعب بالعالم ولم اسمع به يتبجحون نحن تحت إمرة وخدم للأمام ولي الفقيه والله والله حتى النغل واللقيط والخسيس لايسلم بلده قتل من شبابه نصف مليون عراقي في حرب كانت مشكلة بين شخصين(صدام والخميني) .الخمنيون والخامناءيين يسوقون قصدي نغولتهم يغسلون ادمغة العراقييين انه لايوجد في العراق رجال ولو لا ايران لسقط العراق بيد داعش او مقولتهم لو لا تدخل ايران لوصلت داعش الى الى البصرة بمعنى نساء وبنات وشرف العراقيين حافظ عليها الخامناءي وقاسم سليماني وتفسير هذا التسويق من قبل نغولة ايران انه لايوجد رجال في العراق كلهم نساوين،هذا هو تبريرهم الوقح والطائفي المقيت مليان عمالة وقذارة وتبعية لدولة اجنبية هي عدو للشيعة قبل بقية الطوائف والشرائح . السوال والتعجب هل داعش الإرهابي جيش منظم ومدرب يملك أسلحة غير تقليدية ولديهم صواريخ ارض ارض او ارقى الطائرات المقاتلة او احداث الدبابات او راجمات صواريخ؟؟؟؟!!!! ام هم شلة سقطة اخلاقيا متمردين وكارهين للحياة ومنهم لم يمسك حتى سكينة مطبخ والمعلومات التي لدي ان الذين احتلوا الموصل فقط اربعماءة داعشي مقابل ثلاث فرق عسكرية كل القادة منصبين من قبل المالكي وفرقة شرطة اتحادية ،بربكم اربع فرق عسكرية ويمتلكون احدث الأسلحة الامريكية يستولون على أسلحة قدرت بعشرين مليار دولار في المخازن العسكرية…السوال ايضا لنغولة ايران تتبجحون ان امريكا ورسيا والصين لم تزودنا بالأسلحة ههههههه طيب الفساد بمليارات الدولارات في صفقات الأسلحة الروسية والصينية والجيكية والكورية ومن مختلف العالم ،وبعد كل هذه المليارات التي قدرت بمءة وخمسة وعشرون مليار دولار قيمة صفقات الأسلحة فقط في حكم المالكي وبعد ذلك تاتون لولا السلاح الإيراني لوصل داعش الى البصرة تفووو عليكم وعلى البطن اللي جابتكم لان اللي يبيع بلده لمصلحة بلد اجنبي وتعضون اليد التي اتت بكم للحكم امريكا وتشتمونها ليل نهار هولاء مستعدين يقدمون شرفهم فداء لولي الفقيه.قسما بالله الواحد والأحد لو لا امريكا والدولة العميقة في امريكا بعد الف و أربعمئة سنة كنا ننتظر حتى ياتينا من يخلصنا من ذرية صدام.في بعض المرات اضحك على بعض كتاب المقالات الشيعة الذين خبصونا بمقولة (علي الوردي) انه ذكر حزب البعث أتى على الدبابة الامريكية على أساس علي الوردي اكتشف الكهرباء طيب الان الموجدين في الحكم بعد ٢٠٠٣من أتى بهم للحكم اليست بفضل وجيش ورءيس امريكا.الان راجعوا انفسكم كم انتم دجالة ومنافقين وبلا ادنى فكر وعلم سياسي انتم مجموعة من الديماغوجية الطاءفية التي تعلمت في ايران وبعدها التجاءت الى اوربا ووظيفتها الدفاع عن نظام ولي الفقيه واستلام المقسوم.اما العراق يتخلف او يتاخر او يدمر او يسرق أمواله او يقتل شبابه ويعسكر رجاله هذا كله ليس مهم عدهم المهم عدهم انه ايران تبقى بالمقدمة والعراق الى الجحيم . ابحث عن المنظر ستجدها بريطانيا العظمى&&&&&&&&&&&& حامد اسماعيل

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close