أمارة Hannnver تودع أميرها وتعيده الى أمارته الأصلية Kurdistan.؟

سبقني الأخ والكاتب الأيزيدي الجيلكي ( هوشنك بروكا ) بأنتقاد أميرنا الراحل الخالد ( تحسين ) بك وعائلته الكريمة بسبب وجودهم في مدينة Hannover الألمانية المحترمة تاركآ ورائهم ( شعب ) وقوم كامل وأكثر من ( 500 ) الف أنسان و فقير الحال وضعيف القوة في ( لالش ) شنكال و عموم كوردستان الدولة العراقية الحالية …………..؟

لكن وبشكل حزبي و سياسي ودون الأشارة الى المسائل الدينية وفقر وضعف وفشل ( الأغلبية ) من ما نسميهم وبأكثر من ( 82 ) خودان ولي أمرنا أو ما نسميهم ب ( ملاك ) والصحابة البشرية الأرضية ( الصناعة ) والتعينات ……؟

لأن حضرته ( أنسان ) مثقف وعلماني وغير متدين مثلي ………………….

لأجله سأختصر الكلام وأكرر ( البكاء ) والحزن على فقداننا برحيل أميرنا تحسين سعيد علي بك نحن أكثر من ( 2 ) مليون أنسان أيزيدي التدين وعلى المعمورة وأجمع …………..

لكن ولن أترك هولاء ( 82 ) بير والشيخ / خودان والصحابة وغيرهم ومن التسميات البشرية الأيزيدية الكوردية اللغة والقول لهم ……………………

لنفرض نحن وجميع الأيزيديين ( نائمون ) وأرجلنا في الشمس ………….؟

لكن أين أنتم نائمون ولأكثر من ( 82 ) فرمان وحملة وهجمة وحشية تشن علينا ومن كافة الجهات وبسببكم …………….؟

الم تخجلون من أنفسكم وعلى سمعتكم وبعد الآن …………….؟

الم تعطونا وعدنا ………….أوسمان جق من ئه ف ته خت دا ته ب ده مان ….؟

به لى هه كه ته ل سه رى ملله تى من كره فه رمان ئه زى ل سه رى ملله تى ته بكه م ئاخر زه مان …………؟

الترجمة تقول وحسب ما تردده ويوميآ الأغلبية من ( فقير ) قوال رجال الدين الأيزيدي ونقلآ عن لسنان ( ئيزى ) بأنه كان ( راكب ) فرسه في أحدى شوارع مدينة ( أستنبول ) التركية الحالية..؟

صادفه شخص يبيع ( الحلاوة ) فمسك بحبل فرسه وقائلآ ( كاااااااااااااااااااااا ) سوزا ته ….

أين وعدك السابق معي …………..؟

أخذه الى ( قصر ) الخلافة وجلسه على ( تخت ) كرسي الحكم وقائلآ وأعلاه …………….

نعم أيها ( المتنور ) المثقف الأيزيدي وقبل الجميع والأغلبية منكم تنتقدون صراحتي وتدعون بأنني أهجم وأنتقد رموزنا الدينية والدنيوية ودون أن تعترفوا بأنني ( صادق ) الكلام والنيات الصافية والرب يشهد بأنني لم ولن أكون ( الخائن ) والشاهد على قومي وبني جلدتي الأيزيديين كانوا وسيكونون…………

لكن ويجب أن تنظموا معي وفورآ وقد حان الوقت ويجب علينا وجميعآ وبعد اليوم ( فتح ) الكتب وقول كلمة ( الحق ) والجرأة والصح والصدق ولصالح الجميع ومهما كثر المعادون وأصحاب المصالح الشخصية الضيقة هنا وهناك ……………..

بير خدر الجيلكي

المانيا في صباح يوم 4.2.2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close