عبد المهدي يقطع عهدا للايزيديين في سنجار

تعهد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي يوم الاثنين بفتح متحف خاص للكورد الايزيديين في قضاء سنجار المتنازع عليه بين اربيل وبغداد.

جاء ذلك في كملة القاها ممثله محمد طارق التميمي خلال مراسم استقبال جثمان أمير الايزيديين في العراق والعالم بمطار اربيل الدولي عاصمة اقليم كوردستان.

وقال التميمي في الكلمة ان الحكومة الاتحادية وبالتعاون مع حكومة اقليم كوردستان، والحكومة المحلية في نينوى والمنظمات الدولية تسعى لعدم عودة الارهاب، ورفع القنابل، والالغام والمخلفات الحربية، وفتح المقابر الجماعية في سنجار، مشيرا الى ان المقابر المكتشفة في سنجار بلغ 67 مقبرة.

واشار الى فتح متحف خاص في سنجار للايزيديين مع التأكيد على اعادة اعمار وتأهيل القضاء التي دمر بناها التحتية تنظيم داعش خلال اجتياحه مناطق ومدن تقدر بثلثي العراق في اواسط عام 2014.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close