أ ميرة يزيدية تقول أن شيخادي عربي الأصول.؟

لالالالالالا تتفاجأوا ولالالالالالالالا تتسرعوا في أصدار حكم ( الأعدام ) بحقي وظلمآ أو تتعجبوا وتستفزوا من كلمة ( شيخادي العربي ) الأصول.؟

يا تلك وهذه ( العصابة ) اليزيدية الجديدة التي كتبت ونشرت وهدد برجمي وقتلي ( سرآ ) وغدرآ أن كررت القول بأن ( أفكار ) ودراسة وتعلم ذلك الشيخ والمرحوم ( عدي ) شيخادي الأول هي عربية وأسلامية المدارس في ( الشام ) وبغداد وفعلآ ولكن ويجب أن تعلموا وتفهموا بأنني ولم ولن أقول أن أصله وأجداده الكرام وقبل ( الأسلام ) وولادته في لبنان الدولة كانت عربية مسلمة التدين وليست شمسانية داسنية أيزيدية قديمة …………..؟

العكس هو الصح فكانت ( داسني ) أيزيدية كوردية هكارية قبل الأسلام ولكن وياااااااااااااااا خيبة الأمل والسراب وحسب ( لب ) ومضمون هذه الرسالة ( عتاب ) ولن أعتبرها ب ( تهديد ) الموجهة الي قبل عدة أيام ماضية و من جانب السيدة والأميرة اليزيدية والمثقفة والقانونية والمحامية ( عالية بايزيد أسماعيل ) بك الأموي اللقب ………..؟

تقول أنه ( عربي ) الأصول وأن كل من كان من ( نسل ) شيخادي فهو عربي الأصول.؟

فماهو رأيكم وردكم عليها وبعد اليوم ياااااااااا أيها الأيزيديين وعامة وأهل شنكال وخاصة ومن رجال الدين مثل ( بير ) والشيخ والقوال والفقير ( جردو ) ومجلسه المحترم وبالذات ………

نعم ويجب أن تعلموا وتعرفوا وجميعآ بأنني لم ولن أبدع أو أخلق أية كلمة وجملة أو تهمة باطلة بحق رموزنا الدينية والدينية وشخصية المرحوم عدي / شيخادي الأول والثاني وجماعتهم أنما ومنذ عام 1976م جمعتهما ونقلتهما من كتابات أبنائهم وأحفادهم قبل الآن وبعد الآن ………..

نعم يااااااااااااااا سيدتي وأميرتي ( عالية ) المحترمة ……

أقر وأعترف وأعتذر منك ومن عائلتك الكريمة بأنني قد خرجت من ( الحد والسد ) وتجاوزت الحدود القانونية وحرية الكتابة والنشر والأشارة الى ( فكر ) وتجارة والدك الراحل بايزيد الأموي اللقب لبيعنا ( قوميآ ودينيآ ) قبل الآن وليست شخصيآ….؟

أو قلة الأحترام له والرب يشهد بأنني لست من هذا النوع ولست بشاب متهور …..؟

أنما قوميآ ودينيآ و دفاعآ عن أصالتي الداسنية الأيزيدية البيرانية الكوردية الجغرافية والقومية ولأكثر من ( 50 ) مرة وبشكل ( شكوى ) ونداء ودعاء الى ( خودا ) الرب أن يأخذ بحقي من كل ظالم والرأي العام الأنساني وعامة وبشكل متعمد نعم وأكرر متعمد …………

قد أشرت الى مظلوميتي و لأكثر من ( 3 ) سنوات حكم أضافي ومكرر………..

بسبب أفكار ورسائل منسوبة الى والدك ( بايزيد ) المرحوم في مجلة لالش ذات العدد 15 لعام 2001م وقبل نشرهما وحسب ما أخبرني به في بداية الشهر ( 3 ) لعام 1976م السيد والقانوني ( فوزي جبار الزبيدي ) مدير الشؤؤن القانونية في مديرية المدرسة الأصلاحية في بغداد ومدينة الرشاد وحضرتك تعرفين المكان أكثر مني لكونك من ولادة بغداد وحسب ما أعتقد ………….

حيث قال قمنا بالأفراج عنك وعن زميلك ( كمال خلف داود ) المهركاني وخطأ.؟

في يوم 3 / 7 / 1975م وحسب مضمون ذلك القرار ( السري ) الصادر عن مجلس قيادة الثورة البعثية المجرمة وبعد ( خيانة ) وأتفاقية الجزائر ليوم 6 / 3 / 1975م.؟

معتقدين بأنكم ( كورد ) القومية وحاملي السلاح مع ( بيشمه ركه ) الكورد وحكمتم بسبب الكورد ولكن تبين وبعد فوات الأوان وأشهر وكتاب وارد من الوزارة ( العمل ) والشؤؤن الأجتماعية في بغداد وأدارة السجون بأنكم ( عرب ) الأصول وبناء على طلب أميركم ( بايزيد ) الأموي.؟

نعم وكفى التجاوز بأنتقاد والدك الراحل وبعد أن توصلت الى ( سر ) وقناعة تامة ودون أية شكون بأن ( الأيزيدية ) الحالية تتكون من ( 5 ) مراحل وعقائد وأديان وطوائف ومجموعات قديمة وحديثة العهد وحسب ماهو مدرج وحضرتك تؤيدين كلامي ومن حيث البدأ……..

1.الشمسانية الأزداهية الداسنية المتكونة من ( بير ) رجال الدين وعامة الناس ( مريد ) التسمية الحالية وفقط و قبل ( الأسلام ) ويزيد بن معاوية وشيخادي وبآلاف السنين …………..؟

فهم وفعلآ ( الكورد ) الأصالة والجغرافية والقومية واللغة الحالية …………………

2.اليزيدية الطائفة نسبة الى بقايا ومخلفات ذلك الخليفة العربي القريشي الأموي يزيد بن معاوية وحسب ماهو موجود وأدناه …………………….

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D8%AF_%D8%A8%D9%86_%D9%85%D8%B9%D8%A7%D9%88%D9%8A%D8%A9

نعم وبعد ( أنهيار ) وتشتت خلافته القصيرة ( 3 ) سنوات ) وصلت العشرات من أتباعه ومؤمنيه الى ( لالش ) كوردستان العراق وجددوا وشكلوا أفكاره وطائفته بيننا الآن ……..؟

3.العدوية الأولى نسبة الى أفكار ذلك ( الشيخ ) والمتصوف عدي بن مسافر الأموي الأول وحسب ماهو موجود وأدناه ……………..

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D8%AF%D9%8A_%D8%A8%D9%86_%D9%85%D8%B3%D8%A7%D9%81%D8%B1

4.العدوية الثانية نسبة الى الشيخ ( حسن بن بركات ) الشيخادي الثاني وعند الحاجة يمكن وللجميع العودة الى قرأة وتحليل شجرة عائلته التي نشرتها وعمدآ ولأكثرة من مرة ………..؟

نعم ويجب وعلى الجميع بعدم ( الوهم ) والخطأ والأختلاط بين أفكار وخدمات الشيخين عدي الأول والثاني وهي أكثر من ( 80 ) عامآ وفكرآ وواجب ديني وطائفي …………؟

5.الشرفيدينية نسبة الى ( أمارة ) وحكم ذلك الشيخ ( يوسف شمس الدين أبو محمد ) المعروف بالشيخ شرف الدين في ( مه ركه شنكال ) أقليم سنجار 120 كم غرب الموصل العراقية الحالية وذلك حوالي عام ( 644 ) للهجرة المحمدية ……………….؟

نعم أيها الأيزيديين وعامة والشنكاليين وخاصة ورجال الدين ومن بينهم السيد والعم والفقير جردو ومجلسه والمحترمون وجميعآ…………….

أن هذه السيدة والأميرة ( عالية بايزيد ) والمحترمة والمثقفة والمتعلمة والقانونية الدراسة والمحاماة تقول و في رسالتها ( العتابية ) لي والمؤرخة في يوم الأحد الماضي ………..

أن والدي ( بايزيد ) يؤمن أنه من ( نسل ) الشيخ عدي بن مسافر وهو لم يكن كورديآ.؟

ولهذا يقول أن ( الشيوخ ) من نسل الشيخ عدي وهم ( عرب ) القومية.؟

كان مكتبته ( الأموي ) من أشهر معالم شارع الرشيد / بغداد.؟

كان ( أغلبية ) رؤؤساء عشائر سنجار ( الخالتيين ) الحراقيين ….السموقيين ……….القيرانيين ……. الفقراء مع ( فكر ) والدي……………؟

أكيد تعرف هذا الشئ فوالدي لم يكن وحده ( كل ) جبل سنجار وبعشيقة وبحزاني معه.؟

عدا ولات شيخ / أهل منطقة الشيخان.؟

الذين كانوا مع عمي ( تحسين ) الأمير الراحل.؟

ومع الأكراد.؟

أنا أيضآ مؤمنة أيمانآ نابعآ وووووووو……….

أن كل من هو من ( نسل ) الشيخ عدي هو ( عربي ) الأصول.؟

من يقول غير ذلك لا له مصلحة مااااااااااااااااااااااااا.؟

أبي لم يخطأ في توجهه وفكره.؟

وأسألك هل يوجد أحد أن ينكر أباه.؟

لم يقل أن ( بير ) والمريد هم ( عرب ) القومية بل كان يؤمن أنهم كورد.؟

فماهو رأيكم وردكم يااااااااااااااااااا ( العصابة ) اليزيدية الجديدة بتهديد كل من يخرج عن أفكاركم على هذه الأميرة ( عالية ) التي تجدد وتعترف بعروبة المرحوم شيخادي.؟

هل ستعلثون وتتحججون وتتبجحون وتؤيدون ( ترشيح ) وأنتخاب ( أميرة ) وأمير يزيدي / أموي عربي الأصول وبعد الآن لكي يقوم ببيعنا ومجددآ الى كل من دفع ………..

وسيدفع بحقنا وقيمتنا ( الرخيصة ) وكالخرفان السمينة وفي كل ( تجارة ) و مؤسم عراقي جديد وبأقل من ( 50 ) فلس عراقي سابق وكان تشتري به ( طابع بريد ) وفقط وحسب ماهو موجود على تلك الوثائق والرسائل السابقة ولعام 1967م ………..؟

بير خدر الجيلكي

المانيا في يوم 6.2.2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close