الامطار تجرف عشرات القذائف والالغام في الحدود بين اقليم كوردستان وإيران

اعلنت السلطات الامنية في قضاء بينجوين التابعة لمحافظة السليمانية باقليم كوردستان، اليوم الثلاثاء، عن تمكنها من رفع 50 قنبرة هاون ولغم ارضي جرفتها السيول الى ناحية نالباريز ، مبينة الى انها تعود الى حقبة الحرب العراقية الايرانية في ثمانينيات القرن المنصرم.

فبعد ابلغ عدد من الاهالي في حدود ناحية نالباريز التابعة لقضاء بينجوين (على بعد 96 كم من مدينة السليمانية) قوات الشرطة عن وجود عدد من قنابر الهاون والالغام جرفتها السيول التي حدثت خلال موجة الامطار الاخيرة في المنطقة، قامت قوة تابعة لمركز شرطة نالباريز بالتوجه الى المنطقة ووضعت حراسا هناك بهدف المحافظة على سلامة سكان المنطقة ومنعهم من الاقتراب منها.

وبعد ابلاغ قائممقام قضاء بينجوين ومدير ناحية نالباريز وبالتعاون مع قسم شرطة بينجوين ومركز شرطة نالباريز وبالتعاون مع الهيئة العامة لرفع الالغام في بينجوين تم التمكن من رفع 50 قنبرة هاون (82 ملم) و(60 ملم) وعدد من الالغام من نوع (فالمار) وتسليمها الى الهيئة العامة لرفع الالغام في القضاء.

جدير بالذكر ان هذه الالغام والقنابر جزء من المخلفات الحربية للحرب العراقية الايرانية (1980 – 1988).

وقضاء بينجوين أحد أقضية محافظة السليمانية ويقع على بعد 96 كم من مدينة السليمانية، قرب الحدود الإيرانية ويحتل قضاء موقعاً ستراتيجيا لكونه أحد المنافذ الحدودية المهمة بين إقليم كوردستان وإيران.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close