الامم المتحدة تتحدث عن ختان الاناث بالعراق: تطبق باقليم كوردستان بنسب عالية

اكدت منظمة “اليونسف” للأسرة والطفل التابعة للأمم المتحدة يوم الاربعاء انها تعمل من المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في العراق على الحد من حالات ختان الاناث والتي تشهد نسب عالية في اقليم كوردستان.

وكان مسح منظومة المجموعات المتعدد المؤشرات لعام 2018 للعراق والذي نشرته الامم المتحدة اشار الى ان نسبة مجموع الفتيات اللاتي يتعرضن لتشويه اعضائهن التناسلية في العراق بلغت 7،4 بالمئة.

وقالت المنظمة في بيان اليوم، “صحيح ان هذه النسبة تعد منخفضة نسبيا مقارنة بباقي بلدان المنطقة إلاّ أن تسجيل ولو حالة واحدة هو أمر غير مقبول وأكثر مما ينبغي فهدفنا حماية جميع الفتيات ممثل هذه الممارسات المؤذية”.

وتابع البيان ان الامم المتحدة تعمل عن كثب مع المؤسسات الحكومية في العراق، والمنظمات غير الحكومية المحلية في عدد من مناطق اقليم كوردستان التي عرفت بتطبيقها لممارستها الختان بنسب عالية، وذلك لمنع حدوثها، و وضع حد لآثارها المؤذية من خلال حملات التوعية.

واضاف البيان ان ختان الاناث يعد من الممارسات المؤذية التي تضر بالفتيات والنساء على اكثر من مستوى فهي ممارسات مؤلمة تنتج عنها صدمات نفسية وجسدية وتخلف اثارا صحية فورية ودائمة وعلى سبيل المثال فإن الاطفال الذين يولدون لنساء تعرض للختان هم اكثر عرضة لحالات وفيات المواليد.

وكان وزير الصحة في حكومة اقليم كوردستان ريكوت حمه رشيد قد اعلن في عام 2018 عن انخفاض معدل نسبة ختان الفتيات في مناطق ومدن الاقليم.

وقال حمه رشيد في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة اربيل، إن معدل ختان الفتيات في اقليم كوردستان قد انخفض عما كان عليه في السابق، مردفا بالقول انه في السابق كان معدل ختان الفتيات في الاقليم يصل الى 42.8%، اما حاليا فإن النسبة قد انخفضت الى 37.5%.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close