خبير اقتصادي : لهذا السبب سيفضل التجار منفذ طريبيل على منافذ البصرة

أكد الخبير الاقتصادي باسم جميل انطوان، اليوم الاربعاء، ان التجار سيفضلون عبور بضاعاتهم من خلال منفذ طريبيل بدلاً عن منافذ البصرة للفساد الكبير الذي تعاني منه بسبب سيطرة الميليشيات والاحزاب عليها، فيما دعا مسؤولي البصرة الى مكافحة الفساد في المنافذ بدلاً من انتقاد التسهيلات في منفذ طريبيل.

وقال انطوان ان “التجار والاشخاص المستوردين سيفضلون عبور بضاعاتهم من خلال منفذ طريبيل بدلاً عن منافذ البصرة للفساد الكبير الذي تعاني منه بسبب سيطرة الميليشيات والاحزاب عليها لكونهم يبحثون عن طريق سهل وآمن للبضائع”، مبيناً بان “الاف الحاويات وبحسب التصريحات الرسمية يتم تأخيرها عمداً في منافذ البصرة بهدف الحصول على رشاوى من اجل السماح بعبورها ما يعني ان رؤوس الاموال هذه تبقى معطلة لفترات طويلة وبالتالي تؤدي لخسارة التجار وتعطل اعمالهم”.

واشار الخبير الاقتصادي العراقي ، الى ان “مسؤولي البصرة مدعوون الى مكافحة الفساد في المنافذ وفرض سيطرة الدولة والقانون بدلاً من انتقاد التسهيلات في منفذ طريبيل”، مشدداً على ان “القضاء على منظومة الفساد في منافذ البصرة كفيل باستمرار دخول البضائع منها وإلا كان منفذ طريبيل هو المنفذ الرئيسي لدخول البضائع كما كان عليه الحال من قبل”.

وكانت لجنة المنافذ الحدودية في مجلس محافظة البصرة قد أبدت، اليوم الأربعاء، قلقها من تأثيرات سلبية محتملة للتسهيلات العراقية للأردن على نشاط المنافذ الحدودية الجنوبية وبخاصة الموانئ التجارية ، فيما توقعت عزوف بعض التجار والمستوردين عن تمرير البضائع عبر المنافذ الحدودية الواقعة في البصرة والتوجه بدلاً منها الى منفذ طريبيل.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close