كتاب امريكي يروي “الخيانة العظمى” لواشنطن بحق اقليم كوردستان


صدر نتاج جديد للكاتب والاكاديمي الامريكي ديفيد فيلبس يحمل عنوان “الخيانة العظمى” التي ارتكبتها بلاده بحق الكورد في العراق.

ويتحدث هذا الاصدار عن السياسة التي تتبعها الولايات المتحدة مع الكورد وكوردستان.

ويتناول الاكاديمي الامريكي في كتابه بشكل خاص الاحداث التي تلت استفتاء الاستقلال لإقليم كوردستان في 25 ايلول من عام 2017.

ويرى فيلبس في كاتبه ان امريكا التزمت الصمت حيال احداث 16 اكتوبر/تشرين الاول من عام 2017، عادا هذا الموقف من واشنطن تجاه اقليم كوردستان بالخيانة.

واشار فيلبس في كتابه الى ان بسبب تلك الاحداث والعوامل المسببة لها فقد لحق ضرر كبير بالمصالح الامريكية في المنطقة.

وبحسب الكاتب فانه كان يتعين على واشنطن ان تبدي دعما اكثر وضوحا لكوردستان وان تدافع عن الكورد، وان تعالج قصورها بحقهم.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close