للقدس سلام

للقدس سلام

بقلم : شاكر فريد حسن

سلامًا لك يا قدس

يا زهرة المدائن

ويبوس الكنعانية

وعروس الشرق الشامخة

التي تطاول عنان السماء

إليكِ تهفو العيون

وترنو القلوب

لأسوارك

وحاراتك

وأزقتك وأسواقك

القديمة

لمآذنك

وأقصاك

لساحات مساجدك

وكنائسك

ودرب آلامك

ولرائحة وعبق كعك

بالسمسم والزعتر

أتيتك من “مصمص” راشد

واحمد الكنعاني

لأقرئك التحية والسلام

يا لؤلؤة البلدان

والأديان

لا تحزني

فالجرح لا يزال ينزف

لكن الغد الزاهر قادم

واعذريني

فانا لا املك لا سلاحًا

ولا بنادق

وإنما أملك قلبًا كبيرًا

عامرًا بحبك

فغدًا يا قدس

سيزهر لوز درويش

وتفرح السنابل

والزنابق الخضراء

وينبثق الفجر

ويأتي الخلاص

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close